رئيس التحرير: عادل صبري 01:12 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

عاملة إطفاء تتوج قصة حبها في مصر

عاملة إطفاء تتوج قصة حبها في مصر

صحافة أجنبية

البريطانيان فانيسا وكيفن

عاملة إطفاء تتوج قصة حبها في مصر

وائل عبد الحميد 27 أبريل 2014 14:04

اختار الزوجان البريطانيان كيفن كومبتون وفانيسا أبليتون مصر لقضاء شهر العسل بعد قصة حب لعب حادث تصادم دورًا بارزًا في إشعالها.

 

القصة كما ترويها صحيفة ديلي ريكورد الاسكتلندية بدأت قبل قرابة العام، عندما أصيب كومبتون، صديق فانيسا الجديد آنذاك، بإصابات بالغة إثر حادث تصادم، لكن عاملة الإطفاء ساهمت في عملية إنقاذه وتعافيه، بما رسخ علاقة الحب بينهما انتهت إلى زواجهما أمس السبت.

 

كيفن كومبتون، 23 سنة، ويعمل في مجال ميكانيكا السيارات، كان مصابًا بإصابات بالغة في الرأس، عندما تم استدعاء فانيسا، عاملة الإطفاء المتطوعةـ  إلى مشهد الحادث، وقامت بجهود كبيرة في سبيل إنقاذه.

 

وأشارت الصحيفة الأسكتلندية إلى أن اختيار الزوجين وقع على مصر لقضاء شهر العسل.

 

ويقاتل قطاع السياحة المصرية للتعافي مما وصفه وزير السياحة المصري هشام زعزوع، في مقابلة سابقة مع صحيفة الجارديان البريطانية بأنه "العام السياحي الأسوأ فى التاريخ المصري الحديث"، بعد أن أحجم ملايين السائحين عن زيارة المنتجعات المصرية، والمواقع التراثية عام 2013".

 

ونقلت الجارديان عن زعزوع قوله: "أنت تتحدث عن مدن أشباح، بعض من أشهر المدن السياحية المصرية حققت فى سبتمبر الماضى أسوأ شهر لها، وفي بعض المناطق كانت نسبة الإشغال في الفنادق 0% مثل أبو سمبل، وأسوان في بعض الأيام، و1 % في الأقصر".

 

وتابع زعزوع: "هنا في البحر الأحمر كان الوضع أفضل قليلاً، لكن لم تتجاوز نسبة الأشغال ما يتراوح بين 10-20 %. لقد كان الأمر سيئًا للغاية عام 2013 الذي يعد الأسوأ فى تاريخ مصر الحديث، والأسوأ خلال الأعوام التي تلت الذروة عام 2010".

 

اقرأ أيضا:

وزير السياحة: 2013 العام الأسوأ فى التاريخ الحديث

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان