رئيس التحرير: عادل صبري 10:04 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ج.بوست: دكتوراة عباس تناقض اعترافه بالهولوكوست

ج.بوست: دكتوراة عباس تناقض اعترافه بالهولوكوست

صحافة أجنبية

الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع الحاخام مارك شينر

ج.بوست: دكتوراة عباس تناقض اعترافه بالهولوكوست

وائل عبد الحميد 27 أبريل 2014 10:58

اعتبرت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية في افتتاحيتها اليوم الأحد أن إعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس بأن الهولوكوست أبشع الجرائم ضد الإنسانية في التاريخ الحديث يتناقض مع أطروحة الدكتوراة الخاصة به، ومع كتاب أصدره وصف خلالهما ادعاء قتل 6 مليون يهودي على أيدى النازيين بـ "الوهم الصهيوني".

وفيما يلي نص الافتتاحية

بالرغم من إعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن الهولوكوست أبشع الجرائم ضد الإنسانية، إلا أن المدهش أن رسالة الدكتوراة الخاصة به تتعلق بـ "إنكار الهولوكست".

وفي رام الله، خلال مقابلة الأسبوع الماضي مع الحاخام مارك شنير رئيس مؤسسة "التفاهم العرقي" في نيويورك، وصف عباس الهولوكست بأنها "أكبر مأساة في التاريخ الحديث".

 وكردّ فعل لطلب من الحاخام شينر، وافق عباس على إصدار بيان تضامني مع الإحياء الإسرائيلي لذكرى الهولوكوست، ذكر خلاله أن ما حدث لليهود هو أبشع جريمة عرفتها البشرية في العصر الحديث.

إعلان عباس، بالرغم من أنّه محل ترحيب، إلا أنه مفاجئًا قياسًا مع أطروحة الدكتوراة الخاصة بها التي كانت تتناول العلاقة بين النازية وقادة الصهيونية في الفترة بين 1933-1945 وكُتبت في "الجامعة الروسية للصداقة بين الشعوب"، ووافق عليها معهد العلوم الشرقية في الأكاديمية السوفيتية عام 1982، ويرتبط موضوعها بإنكار الهولوكوست.

في عام 1984، نشر عباس كتابًا باللغة العربية بعنوان "الجانب الآخر.. العلاقة السرية بين النازية والصهيونية" رفض خلاله الاعتراف بما سماه بـ "الوهم الصهيوني، بشأن قتل 6 مليون يهودي خلال مذبحة الهولوكوست"، وادعى عباس أن عدد قتلى اليهود على أيدي النازية لا يتجاوز 890 ألف، معتبرًا أن هؤلاء ضحايا مخطط نازي-صهيوني.

اقرأ أيضا:

عباس: الهولوكست أبشع جريمة عرفتها البشرية

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان