رئيس التحرير: عادل صبري 09:38 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مجلة إسرائيلية: السادات كلَّف شارون بتطوير الزراعة في النوبارية

مجلة إسرائيلية: السادات كلَّف شارون بتطوير الزراعة في النوبارية

صحافة أجنبية

شارون عندما كان وزير للزراعة

مجلة إسرائيلية: السادات كلَّف شارون بتطوير الزراعة في النوبارية

معتز بالله محمد 02 فبراير 2014 16:40

فجَّرت مجلة إسرائيلية متخصصة في مجال الزراعة مفاجأة من العيار الثقيل تؤكد أن رئيس الحكومة الإسرائيلية الأسبق آرئيل شارون قاد عملية لتطوير الزراعة في مصر عندما كان وزيرا للزراعة وذلك بالتنسيق مع الرئيس الراحل أنور السادات.

 

ونقلت شهرية "يافول سي" عن البروفيسور "شموئيل بوهوريسل" الذي عمل في السابق مديرًا لإدارة التخطيط والتطوير الزراعي بوزارة الزراعة الإسرائيلية أن " التدخل الإسرائيلي في الزراعة المصرية كان كبيرًا في عهد الوزير شارون".

 

وتابع أن الرئيس السادات أحب شارون وأوكل له مهمة النهوض بالزراعة المصرية حيث أحدث نقطة انطلاق في هذا المجال.

 

وقال "بوهوريسل" إن شارون بذل جهودا كبيرة للنهوض بالزراعة في مصر كخطوة من شأنها بناء الثقة للسلام، كاشفا النقاب عن أسرار ظلت على مدى عقود طي الكتمان.

 

"في إحدى رحلات العمل لمصر شاركت أنا والوزير شارون في حفل زواج نجلة وزير الزراعة المصري بروفيسور علم الوراثة محمد داود، والتي أقيمت في فيلا رائعة قريبة من حديقة الحيوانات".

 

وتابع البروفيسور الإسرائيلي: "كان الرئيس السادات وعقيلته جيهان ضيفا الشرف. التقى السادات شارون وطلب منه العمل لتطوير زراعة حديثة في مصر. وعرض أمام شارون خريطة، وأشار عليها إلى منطقة تسمى النوبارية، بين الإسكندرية والعلمين".

 

وأضاف: "هناك أقيمت تجمعات لخريجي الجامعات بالقرب من منطقة صحراوية تمتد لـ 11 ألف دونم. شارون بذل ما في استطاعته لتطوير تلك المنطقة زراعيا بمساعدة إسرائيل".

 

سر آخر كشفه "بوهوريسل" بالتأكيد على أن السادات وزوجته جيهان حرصا على إقامة مزرعة خاصة في بلدته ميت أبو الكوم، وأن الرئيس المصري الراحل طلب من شارون تطوير تلك المزرعة.

 

"دعا السادات آرئيل شارون إلى زيارة رسمية للقاهرة، وفي نفس الوقت تم الإتفاق بسرية كبيرة على تجديد المرزعة الخاصة في قرية السادات والتي كانت تديرها جيهان السادات. وذلك كان سرا لم يكشف أبدا".

 

وأردف المسئول الإسرائيلي السابق بوزارة الزراعة بالقول إن شارون أطلع وزير الخارجية يتسحاق شامير وشعبة الميزانية في وزارة المالية على السر وطلب عدم إفشائه. وحرص على إرسال الوفود الزراعية المحترفة إلى مصر.

 

وختم بالقول إن تلك الوفود وصلت بالفعل إلى المزرعة في ميت أبو الكوم وقاموا بتغيير نظام الري الذي كان بدائيا إلى نظام الرذاذ والتنقيط الحديث، وزرعوا أصناف من الحمضيات وتم تطوير المزرعة إلى مستوى الزراعة الحديثة.

 

يشار إلى أن المصريين كثيرًا ما يلقون بالمسئولية على وزرات الزراعة المتعاقبة في مصر والتي سمحت للخبراء الإسرائيليين بالتدخل في عملية الزراعة في مصر، وإدخال مبيدات وأسمدة وبذور عملت على انتشار الكثير من الأمراض التي لم تعرفها البلاد في السابق بهذا الشكل كالتهاب الكبد الوبائي والفشل الكلوي.

 

 موضوعات ذات صلة:

ضبط مبيدات زراعية إسرائيلية بالعريش

أخيرًا.. مات شارون

شارون.. "تاريخ أسود" لن يغفره العرب

شارون يوحِّد العرب.. الجميع في صوت واحد: "رحل السفاح"

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان