رئيس التحرير: عادل صبري 09:37 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صحيفة كندية: الدستور الجديد يقدم مظهرا خادعا للديمقراطية

صحيفة كندية: الدستور الجديد يقدم مظهرا خادعا للديمقراطية

وائل عبد الحميد 05 يناير 2014 10:13

قالت صحيفة "ذا كرونيكل هيرالد" الكندية إن الدستور الجديد المقرر الاستفتاء عليه يقدم مظهرا خادعا للديمقراطية، وأضافت أن مصر عادت دائرة كاملة إلى أيدى العسكر.

 

وأشارت إلى أن الولايات المتحدة التى تمنح مصر 2 مليار دولار مساعدة سنوية، معظمها مساعدات عسكرية، قالت إن الدعم المستقبلى سوف يرتبط بالتقدم الديمقراطي، لكن منتقدين قالوا إن إدارة أوباما تبدو مهيأة للمظهر الخادع للديمقراطية الذى سوف يقدمه الدستور الجديد، والذى يحتفظ بسلطات خاصة للجيش، بالإضافة إلى الانتخابات الرئاسية والبرلمانية اللاحقة".

 

وأضافت الصحيفة فى افتتاحيتها: " بعد ثلاث سنوات من إزهار الربيع العربى فى الشرق الأوسط، ذبلت الحيوية والبهجة التى تولدت من الإطاحة بجبابرة، وتحولت فى حالات كثيرة، إلى حالة من الإرهاق جراء الاضطراب السياسى المستمر بلا هوادة فى أعقاب الربيع العربي".

وتابعت الصحيفة فى افتتاحيتها: " وفى فجر عام 2014، ربما لا توجد دولة مرت بمرتفعات ومنخفضات جراء الثورة الاجتماعية، وتحظى بمراقبة وثيقة، مثل مصر، الدولة الأكثر تعدادا، والأكثر أهمية".

 

وأضافت: " فى أقل من أسبوعين، من المقرر أن يذهب المصريون إلى صناديق الاقتراع للاستفتاء على دستور جديد آخر، بعد 13 شهرا من استفتاء مماثل، فى الوقت الذى يقول فيه العديد من المراقبين بنظرة تشاؤمية، إن مصر عادت دائرة كاملة إلى أيدى العسكر الذين استعادوا السلطة، بشكل أكثر ثباتا عن ذى قبل.

 

وتابعت: " منذ أن قام الانقلاب العسكرى بإسقاط الرئيس السابق محمد مرسى الصيف الماضي، تحرك الجيش بشكل حاد ضد الإخوان المسلمين، واعتبرهم "جماعة إرهابية"، وقتل وسجن الآلاف من أنصار الإخوان المحتجين على إقصاء مرسي".

 

ومضت تقول: "مرسى انتخب ديمقراطيا، لكنه لم يكن ديمقراطيا، حتى تناقصت شعبيته هو وحكومته بعد تفعيل تعديلات إسلامية صارمة، والاستئثار بسلطة أكبر بينما انهار الاقتصاد تقريبا".

 

وأردفت: " ومع ذلك، الجيش المصرى لم تتوقف مطرقة الجيش المصرى عند ضرب الإخوان، ولكن حتى الجماعات التى شاركت فى الاحتجاجات الهائلة التى تسببت فى نهاية نظام الرجل القوى حسنى مبارك عام 2011، والتى رحبت برحيل مرسي، تم حبس زعمائها لمعارضتهم لحكم العسكر".

 

وواصلت الصحيفة الكندية افتتاحيتها قائلة: " معظم المحليين يتفقون على أن عامة المصريين، الذين تعبوا من عدم الاستقرار، سيصادقون على الدستور الجديد، لكن يبقى الإخوان المسلمين الكارت الجامح الذى يعارض الدستور، ويخشى العديد من مواجهة دموية أثناء الاستفتاء".

 

اقرأ أيضا:

العسكر يعيد ترسيم علاقات القوة فى مصر 

كومنتاري: "العسكر" يقودون مصر نحو حرب أهلية

فيديو.. محسوب: "العسكر" لا يعرفون الديمقراطية

رافض العسكر بالخمسين:الجيش دعم 30 يونيو لمصلحته 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان