رئيس التحرير: عادل صبري 07:48 صباحاً | الخميس 21 نوفمبر 2019 م | 23 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

بلومبرج: تطور جديد يزيل عقبة أمام تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر

بلومبرج: تطور جديد يزيل عقبة أمام تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر

صحافة أجنبية

تصدير الغاز الإسرئيلي لمصر بات وشيكا

بلومبرج: تطور جديد يزيل عقبة أمام تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر

بسيوني الوكيل 03 نوفمبر 2019 13:45

كشفت وكالة "بلومبرج" الأمريكية أن شركات تطوير أكبر حقل غاز إسرائيلي وشريكهم المصري باتوا يتحكمون في خط أنابيب الغاز الواصل بين جنوب إسرائيل وسيناء، ليزيل واحدة من آخر العقبات أمام صفقة تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر.

 

وقال بيان صادر عن بورصة تل أبيب الأحد إن أسهم خط الأنابيب البحري المملوك لشركة غاز شرق البحر المتوسط انتقلت إلى شركة ديليك الإسرائيلية وشركة نوبل إنرجي التي مقرها تكساس وشركة غاز الشرق المصرية.

 

ودخلت نوبل إنرجي وديليك للحفر الإسرائيلية في شراكة مع شركة غاز الشرق المصرية في مشروع باسم "إي.إم.إي.دي"، والذي اتفق قبل نحو عام على شراء 39 بالمئة في خط شرق المتوسط البحري، الذي من المقرر نقل الغاز من خلاله إلى مصر، مقابل 518 مليون دولار.

ويبلغ طول الخط 90 كيلومترا تحت سطح البحر بين عسقلان في إسرائيل والعريش في مصر.

 

ومن المقرر أن يبدأ الغاز الإسرائيلي في التدفق إلى مصر بداية العام المقبل، بهدف الوصول إلى طاقة سنوية تدريجيا تقارب 7 مليارات متر مكعب بحلول 2022.

 

وكانت شركات طاقة إسرائيليّة "الشركاء في حقل لوثيان بإسرائيل"، أعلنت في 10 أكتوبر الماضي أنّها ستزيد كميّة الغاز الطبيعيّ، التي تعتزم تصديرها إلى مصر بموجب اتفاق، بحسب وكالة "رويترز".

 

وأوضح أصحاب الشركات انه على مدى 15 عاماً ستتم مضاعفة كمية الغاز المصدرة من حقل لوثيان إلي مصر بكمية تصل إلى 60 مليار متر مكعّب من الغاز.

 

 وتأمل مصر في أن تتحوّل إلى مركز إقليميّ لتصدير الغاز للعالم عن طريق استغلال الميزة التي تمتلكها، من دون غيرها من دول شرق البحر المتوسّط، وهي وحدات إسالة الغاز.

 

وسمحت مصر أخيراً لشركات القطاع الخاص بدخول تجارة الغاز الطبيعيّ وتداوله واستيراده، من خلال إقرار البرلمان قانون تنظيم سوق الغاز في يوليو 2017 وتشكيل جهاز جديد لتنظيم هذا السوق.

الص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان