رئيس التحرير: عادل صبري 01:44 مساءً | الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م | 14 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

شبيجل: استثمارات مصر في الطاقة المتجددة ليست مربحة

شبيجل: استثمارات مصر في الطاقة المتجددة ليست مربحة

صحافة أجنبية

صورة عبر الأقمار الصناعية لمحطة "بنبان" الشمسية

تلبي احتياجات الكهرباء فقط

شبيجل: استثمارات مصر في الطاقة المتجددة ليست مربحة

احمد عبد الحميد 28 أكتوبر 2019 19:38

رأت مجلة "دير شبيجل" الألمانية، أن استثمارات مصر في الطاقة المتجددة من خلال محطة "بنبان" الشمسية بأسوان، لن تحقق لها أرباحًا على المدى الطويل، بل ستساهم فقط كحل جزئي لتلبية احتياجاتها من الكهرباء.

 

 وأوضحت "دير شبيجل" أن مشروع "بنبان" للطاقة الشمسية بأسوان، ليس مشروعًا استثماريًا،  يمكن من خلاله أن تستفيد مصر من  الوقود الأحفوري، الذي لا تعتمد عليه المحطة الشمسية في توليد الطاقة الكهربائية.

 

وقبل خمس سنوات، بلغ الطلب في مصر  على الكهرباء إلى 28 ألف ميجاوات ، ولكن لم يكن في متناول اليد سوى 24 ألف  ميجاوات، ولذلك كان هناك في كثير من الأحيان انقطاع التيار الكهربائي.

 

وبحسب المجلة الألمانية، في السنوات المقبلة، يمكن أن يتفاقم الوضع في  زيادة الطلب على الكهرباء،   إذا لم تتصد الدولة المصرية لذلك.

 

 ووفقًا لتوقعات الخبراء ، سيتضاعف عدد السكان  في مصر بحلول عام 2075 حتى لو كان معدل الولادة معتدل، ويجب أن ينمو إنتاج الكهرباء بحلول ذلك الوقت.

 

بالإضافة إلى  ذلك ، تواجه مصر بعض التحديات في  تركيب أنظمة الطاقة الشمسية في صحراء مصر، لأن  درجات الحرارة العالية للغاية يمكن أن تلحق بالمحولات العكسية، وبالتالي تقوم المكونات بتحويل التيار المباشر الناتج عن الأنظمة الكهروضوئية إلى تيار متناوب.

 

بالإضافة إلى ذلك ، يمكن للرمال والغبار المتدفق على  الألواح الكهربائية  نتيجة  الرياح  أن يقلل من أداء المحطة الكهربائية "بنبان"، ويتطلب الأمر آلات خاصة للتخلص من الرواسب عدة مرات في الشهر.

 

أشارت المجلة الألمانية إلى أن 30 شركة خاصة تساهم في  المشروع المصري، حيث  يقومون بتركيب الألواح الشمسية بمجمل 41 وحدة مختلفة الحجم.

 

ويتم توفير التمويل من قبل المؤسسات المالية من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك البنك الألماني Bayerische Landesbank ، والبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير (EBRD) ، والبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية (AIIB) والبنك الدولي.

 

ووافقت شركة EETC المصرية على التعاقد لتخفيض  المستثمرين على مدار الأعوام الخمسة والعشرين القادمة، وتتم الآن معالجة بناء الطرق وربط المصنع بشبكة الطاقة بواسطة شركة مملوكة للدولة.

 

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان