رئيس التحرير: عادل صبري 01:58 مساءً | الاثنين 18 نوفمبر 2019 م | 20 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

بلومبرج: في رحلة غامضة.. توقعات بزيارة نتنياهو للسعودية

بلومبرج: في رحلة غامضة.. توقعات بزيارة نتنياهو للسعودية

صحافة أجنبية

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

بلومبرج: في رحلة غامضة.. توقعات بزيارة نتنياهو للسعودية

بسيوني الوكيل 25 أكتوبر 2019 09:00

قالت وكالة "بلومبرج" الأمريكية إن إقلاع طائرة نفاثة خاصة من إسرائيل وهبطت في السعودية، مشيرة إلى أن الرحلة "الغامضة" أثار تكهنات وسائل الإعلام الإسرائيلية حول الشخصيات التي كانت تقلها الطائرة.

 

وأضافت الوكالة في تقرير نشرته الوكالة على موقعها الإليكتروني أن:" طائرة نفاثة خاصة أقلعت من مطار بن غوريون الدولي قرب تل أبيب مساء الثلاثاء، وهبطت لعدة دقائق في العاصمة الأردنية عمان ثم توجهت إلى العاصمة السعودية الرياض، تاركة وسائل الإعلام الإسرائيلية تخمن هوية من كان على متن الطائرة."

    

فقد غرد يوسي ميلمان الذي يكتب لصحيفة معاريف الإسرائيلية قائلا إن: رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أو رئيس الموساد يوشي كوهين ربما كان على متن الرحلة الجوية للسعودية التي ليس لها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل وقد يكون هذا لمناقشة الوضع في سوريا.

 

كما كتب آفي سكارف أن الرحلة كانت نادرة جدا، وذكر أن وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر كان في الرياض تقريبا في نفس الوقت.

وتساءل عما إذا كانت الطائرة المسجلة في الولايات المتحدة قد أحضرت مسئولا من أجل "مفاجئة ثلاثية".

  

وبحسب صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية فإن الطائرة أقلعت بعد حوالي ساعة من السعودية وعادت إلى إسرائيل.

وذكرت الوكالة أن نفس الطائرة قامت برحلات بين تل ابيب والقاهرة خلال الأشهر القليلة الماضية.

 

وعلى الرغم من أن إسرائيل لا تحتفظ بعلاقات رسمية مع السعودية إلا أن العلاقات تشهد دفئا يتزايد تدريجيا ويعود جزء من ذلك إلى المخاوف المشتركة من تصاعد نفوذ إيران في المنطقة.

وفي ظل عدم وجود اتفاق سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين فإن معظم التعاون يجري من خلف الكواليس.

وتسعى الدولة العبرية إلى تحسين علاقاتها مع دول الخليج التي لا تقيم معها علاقات دبلوماسية رسمية.

 

وكان السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة داني دانون قد أبلغ صحيفة جيروزاليم بوست في سبتمبر الماضي أن إسرائيل والعديد من الدول العربية، بما فيها تلك التي ليس علاقات رسمية معها، تعمل معا في الأمم المتحدة وفي أماكن أخرى ضد إيران.

 

وفي مؤشر على تحسن العلاقات بين إسرائيل ودول الخليج، شارك صحافيون إسرائيليون في المؤتمر الاقتصادي الذي عقدته الولايات المتحدة كجزء من خطة السلام المقبلة بين إسرائيل والفلسطينيين في مملكة البحرين أواخر يونيو.

 

النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان