رئيس التحرير: عادل صبري 10:01 صباحاً | الأحد 17 نوفمبر 2019 م | 19 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

واشنطن بوست: وقف إطلاق النار في شمالي سوريا.. انتصار «زائف» لترامب

واشنطن بوست: وقف إطلاق النار في شمالي سوريا.. انتصار «زائف» لترامب

صحافة أجنبية

انسحاب القوات الأمريكية في شمالي سوريا

واشنطن بوست: وقف إطلاق النار في شمالي سوريا.. انتصار «زائف» لترامب

إسلام محمد 24 أكتوبر 2019 19:13

قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية: إن الرئيس دونالد ترامب، أعلن تحقيق انتصار دبلوماسي بوقف إطلاق النار في شمالي سوريا، ولكن على الأرض القوات الروسية تتحرك بحرية في المناطق التي كانت تسيطر عليها واشنطن وحلفائها الأكراد، مما دفع البعض للقول إنه "انتصار زائف".

 

وأضافت الصحيفة، أن الرئيس ترامب يقول: إن المسئولين الأتراك تعهدوا بإنهاء هجومهم على سوريا، وأمر برفع العقوبات المفروضة على تركيا هذا الشهر، وكانت هذه نتيجة خلقتها الولايات المتحدة.

 

وتابعت، أن العديد من النقاد، بمن فيهم النواب الجمهوريون والديمقراطيون، يتهمون ترامب بفتح الباب أمام روسيا وإيران وحلفاء الرئيس السوري بشار الأسد بالسيطرة على المنقطة.

 

أكّد ترامب الذي أعلن انسحاب جميع القوات الأمريكية في سوريا قبل أسبوعين ، أنّ القوة الأمريكية المتبقية ستبقى بالقرب من حقول النفط في شرق سوريا، وتقع هذه المنطقة جنوب خط السيطرة الذي قطعته تركيا.

 

وقال المسئولون الأمريكيون: إن حوالي 200 جندي، من إجمالي حوالي 1000 سيبقون بجانب 100 إلى 150 في حامية منفصلة في جنوب سوريا بالقرب من الحدود الأردنية.

 

شكر ترامب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، واصفًا إيّاه بأنه "رجل يحب بلده"، وقال: إنّ القائد الكردي السوري مظلوم كوباني أخبره في اتصال هاتفي أنّه ممتن للجهود الأمريكية.

 

في رسائل تويتر التي تمّ نشرها نيابة عن القائد الكردي، أكّد المتحدث مصطفى بالي هذا الامتنان، قائلًا: إنّ ترامب وعد بالحفاظ على شراكة مع القوات الديمقراطية السورية التي يقودها الأكراد، وكانت قوات سوريا الديمقراطية هي القوة البرية الرئيسية في محاربة داعش بالأسلحة الأمريكية والغطاء الجوي، لكن تركيا تعتبرها منظمة إرهابية.

 

جاء إعلان ترامب في حدث منظم على عجل حضره نائب مايك بنس، ووزير الخارجية مايك بومبو، ومستشار الأمن القومي روبرت سي. أوبراين.

 

أرسل ترامب الثلاثة في رحلة عاصفة إلى أنقرة الأسبوع الماضي بعدما أرسلت تركيا قواتها عبر الحدود بعد أيام فقط من قيام ترامب بسحب قواته من شمالي سوريا.

 

وخلال فترة ما بعد الظهر الطويلة من المحادثات، توصلوا إلى اتفاق وافقت فيه تركيا على "توقف" لمدة خمسة أيام في عملياتها في قطاع حدودي طوله 75 ميلاً في سوريا للسماح للأكراد السوريين بالانسحاب.

 

وافق أردوغان على أنه إذا نجح التوقف وترك الأكراد مناطقهم، فسيتم "وقف" دائم للقتال، بالمقابل، وافقت الإدارة على إسقاط العقوبات الحالية وما وعد ترامب بأنه سيكون بمثابة تدابير اقتصادية أكثر قسوة.

 

كان العديد من النقاد يرفضون النصر الذي تم الإعلان عنه يوم الأربعاء كما فعلوا في البداية، مشيرين إلى أن احتمال عودة داعش، لأن الأكراد يبحثون عن تحالفات جديدة لمواجهة داعش الإرهابي.

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان