رئيس التحرير: عادل صبري 09:04 مساءً | الخميس 14 نوفمبر 2019 م | 16 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

هاندلسبلات: تنفيذ رؤية 2030 لمحمد بن سلمان «شبه مستحيل»

هاندلسبلات: تنفيذ رؤية 2030 لمحمد بن سلمان «شبه مستحيل»

صحافة أجنبية

شعار "رؤية 2030" في مؤتمر الطاقة العالمي في أبو ظبي

بسبب العجز في الميزانية السعودية

هاندلسبلات: تنفيذ رؤية 2030 لمحمد بن سلمان «شبه مستحيل»

احمد عبد الحميد 17 أكتوبر 2019 21:55

"يريد ولي العهد السعودي القوي" محمد بن سلمان"  تحديث  البلاد وجعلها غير معتمدة على النفط، بيد أن مهمته شبه مستحيله و شاقة للغاية، على الرغم من ضخه المليارات في الاستثمارات"... هكذا استهلّت صحيفة "هاندلسبلات" الألمانية.

 

وتستثمر المملكة العربية السعودية مئات المليارات لإنشاء  أكبر اقتصاد في الخليج، وفقًا لرؤية 2030  لولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

 

وللقيام بذلك ، ضخت المملكة   500 مليون دولار لبناء مدينة نيووم للبحوث الجديدة والمستقبلية على البحر الأحمر .

 

وتعتمد رؤية 2030 لولي العهد السعودي عل خلق ملايين الوظائف الجديدة للشباب، ومنح المزيد من الحريات للنساء اللواتي لم يكن مسموحًا لهن من قبل بالسفر دون موافقة أحد أقربائهن الذكور.

 

أوضحت الصحيفة الألمانية أنّ وكالات  التصنيف باتت متشككة من تنفيذ رؤية 2030 لبن سلمان، على الرغم من أنّ ولي العهد السعودي يمضي قدمًا في اتجاه الحداثة.

 

وبحسب صحيفة "هاندلسبلات"،  خفض صندوق النقد الدولي يوم الأربعاء توقعات النمو الاقتصادي السعودي من 1.9 إلى 0.2%  للعام الحالي.

 

ووفقًا لتصنيف وكالة  Fitch ، سيرتفع العجز في الموازنة السعودية  من 5.9% في عام 2018 إلى 6.7 % هذا العام.

 

وفي الوقت نفسه، خفضت وكالة Fitch تصنيفها الائتماني لسندات البلاد.

 

ونتيجة للهجوم على النفط السعودي  في 14 سبتمبر  المنصرم، تكبدت شركة أرامكو السعودية للنفط خسائر مؤقتة في الإنتاج تبلغ 5.7 مليون برميل من النفط الخام يوميًا- ما يقرب من 60% من طاقتها الإنتاجية.

 

وبحسب وكالة  فيتش، فإنّه على الرغم من استعادة الرياض  إنتاجها النفط بالكامل بحلول نهاية سبتمبر، ثمة شكوك حول  تهديدات أخرى على المملكة العربية السعودية يمكن أن تؤدّي إلى أضرار اقتصادية بالغة.

 

وتحذر وكالة التصنيف "فيتش"  من أنّ المملكة العربية السعودية معرضة للتوترات الجيوسياسية المتصاعدة، وتعتمد فقط على سياسة الولايات المتحدة تجاه إيران، بالإضافة إلى أن  مشاركتها المستمرة في حرب اليمن تؤثر بشدة على اقتصادها.

 

رأت الصحيفة الألمانية، أنّ التوترات السياسية الراهنة في الخليج وإصرار الرياض على الحرب في اليمن، تجعل طريقها شاقا للغاية لإتمام رؤية 2030 وتنفيذ برنامج الحداثة بالمملكة، لأنّ اقتصادها انخفض  بشكل سلبي في العام الماضي.

 

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان