رئيس التحرير: عادل صبري 11:20 مساءً | الاثنين 21 أكتوبر 2019 م | 21 صفر 1441 هـ | الـقـاهـره °

الجارديان: في الحرب.. «الحقيقة» هي أول ضحية

الجارديان: في الحرب.. «الحقيقة» هي أول ضحية

صحافة أجنبية

جانب من لقاء ولي العهد السعودي ووزير الخارجية الأمريكي

الجارديان: في الحرب.. «الحقيقة» هي أول ضحية

إسلام محمد 20 سبتمبر 2019 20:30

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية، إن "الحقيقة" هي أول ضحية في الحرب، لكنها تكون أكثر من ذلك في الفترة التي تسبق الحرب.

 

وأضافت، في محاولة لتحديد المسؤولية عن الهجوم الذي وقع السبت على منشآت النفط السعودية، والذي تبناه المتمردون الحوثيون اليمنيون المدعومون من إيران، ألقت الرياض وواشنطن باللوم فيه على إيران، ولكن يجب تقديم دليل.

 

وتابعت، أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو حاول إقناع المراسلين على متن طائرته للمملكة العربية السعودية الثلاثاء الماضي بأن الحوثيين لا يمكن أن يكونوا مسؤولين وحدهم".

 

وبغض النظر عن سمعة الحوثيين الخاصة بالمصداقية، فإن الجانب المذهل في تصريحات بومبيو هو الافتقار إلى الوعي الذاتي، فهو يبدو أنه غير قادر على التعبير عن أن الرجل الذي يعمل من أجله يكذب أيضا.

 

وأوضحت الصحيفة، أن التحقق من مصداقية دونالد ترامب صناعة ثانوية، اعتبارًا من 5 أغسطس والذي يعتبر اليوم الـ 928 في منصبه، قدم 12019 ادعاءات كاذبة أو مضللة.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن تدخل إيران المحكمة أيضًا بدون أيدي نظيفة، يمكن القول أن تخصصها هو الإنكار، وذلك باستخدام بدائل للعمل نيابة عنها وتعليماتها.

 

الصفقة النووية الإيرانية لعام 2015، على سبيل المثال ، نابعة من تعرض إيران للتفكك بسبب وجود منشأتين نوويتين غير معلنتين.

 

ومما لا شك فيه بحسب الصحيفة، فأن الأيام المقبلة، سيتم إنتاج تقييمات استخبارات تقنية وشظايا أسلحة، وصور لإقناع العديد من العقول الغربية بأن إيران كانت مسؤولة عما وصفه بومبيو بأنه "عمل حرب"، ولكنها مهمة شاقة.

 

وفي عصر إعلامي جديد حيث يكون كل شيء أكثر انفتاحاً على المنافسة، سيتعين على السياسيين العمل بجدية أكبر لإقناع الناخبين المتشككين بصحة تصريحاتهم، لا سيما عند بناء رأي عام لعمل عسكري. 

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان