رئيس التحرير: عادل صبري 07:36 مساءً | الاثنين 21 أكتوبر 2019 م | 21 صفر 1441 هـ | الـقـاهـره °

صحيفة ألمانية: مصر تحفز  أوروبا للسياحة في البحر الأحمر 

صحيفة ألمانية:  مصر تحفز  أوروبا للسياحة في البحر الأحمر 

صحافة أجنبية

احدي شواطىء البحر الأحمر

صحيفة ألمانية: مصر تحفز  أوروبا للسياحة في البحر الأحمر 

احمد عبد الحميد 19 سبتمبر 2019 18:45

قالت صحيفة "تورستك اكتويل" الألمانية: إن  مصر تحفز  أوروبا  للسياحة إلى منطقة البحر الأحمر .

 

وتريد الحكومة المصرية أن تصبح منطقة البحر الأحمر أكثر حضورًا في أوروبا،  وأن تجعل نفسها أقل اعتمادًا على الترويج السياحي من مكاتب منظمي الرحلات، بحسب الصحيفة.

 

أضافت صحيفة "تورستيك أكتويل" أن  المكتب القابع في برلين التابع لمنظم الرحلات المصري  "تامر مرزوق" ، الذي يمثل منطقة البحر الأحمر في ألمانيا والاتحاد الأوروبي بأكمله. يعتبر شاغرًا منذ شهور ، مما تسبب في إزعاج العديد من منظمي الرحلات.

اللواء "أحمد عبدالله"، محافظ البحر الأحمر  يستقبل منظم الرحلات المصري  "تامر مرزوق

 

وبحسب الصحيفة يمكن أن تستفيد مصر الآن  من خبرات رئيس المكتب السياحي السابق ببرلين "تامر مرزوق"، وتعتمد على قوة وكالته MIMC (مرزوق للاتصالات التسويقية المتكاملة)، لترويج سياحي أفضل لمنطقة البحر الأحمر.

 

وبالإضافة إلى تمثيله للمنطقة، التي تعرف أيضًا باسم "ريفييرا البحر الأحمر"، يعمل "مرزوق" أيضًا كمستشار للسياحة في وجهات سياحية مثل الغردقة وخليج مكادي وسهل حشيش وسوماباي وسفاجا والقصير ومرسى علم.

 

وتستقبل وجهات منطقة البحر الأحمر  أكثر من 80 % من جميع الوافدين الألمان في مصر.

 

وبتكليف  من محافظ  منطقة البحر الأحمر ، اللواء  "أحمد عبد الله"، يمثل "مرزوق" ، منطقة البحر الأحمر في ألمانيا والاتحاد الأوروبي بأكمله.

 

 أشارت الصحيفة إلى أن اللواء  "أحمد عبد الله"،  يعرف جيد امكانيات "مرزوق" ، الذي يتمتع بمهارات تواصل  مثالية،  ولديه اتصال جيد بموفري الخدمات ومنظمي الرحلات السياحية،  ووكالات السفر.

 

ومؤخرًا ، عمل مرزوق في شركة  ETI، الشركة الألمانية المنظمة للرحلات،  ومثل مصر  في العديد من العروض الترويجية.

 

نقلت الصحيفة عن منظم الرحلات المصري  "مرزوق" ، قوله:  "لقد شهدت منطقة البحر الأحمر نمواً كبيراً خلال العامين الماضيين، ونحن بحاجة إلى الحفاظ على ذلك".

 

وأوضح "مرزوق"  أنه منذ سنوات عندما كان ملحقاً سياحياً في القنصلية المصرية في فرانكفورت،  زاد عدد الضيوف الألمان من 900 ألف  في عام 2007،  إلى مستوى قياسي بلغ 1.3 مليون سائح في عام 2010.

 

واستطرد "مرزوق" للصحيفة الألمانية: " عندما كنت مستشارًا للسياحة في السفارة المصرية في برلين ، كنت مسئولًا أيضًا عن أكبر منطقة أسواق مصدرة  للسياحة إلى مصر ، وفي عامي 2015 و 2016 كنت قادرًا بفضل التعاون مع ألمانيا والنمسا وسويسرا وبولندا. على إحياء الأعمال السياحية في ذلك الوقت،  ثم ضعفت مرة أخرى".

رابط النص الأصلي 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان