رئيس التحرير: عادل صبري 01:50 صباحاً | الأحد 22 سبتمبر 2019 م | 22 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

بالفيديو| ديلي ميل تكشف سبب انهيار شرطية خلف بوريس جونسون

بالفيديو| ديلي ميل تكشف سبب انهيار شرطية خلف بوريس جونسون

صحافة أجنبية

الطالبة تجلس خلف جونسون

بالفيديو| ديلي ميل تكشف سبب انهيار شرطية خلف بوريس جونسون

بسيوني الوكيل 06 سبتمبر 2019 10:21

بينما كان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يخاطب الأمة في مؤتمر صحفي الخميس حول "بريكست"، انهارت طالبة في كلية الشرطة كانت تقف خلفه طوال المؤتمر الذي استمر لأكثر من ساعة.

وأظهر مقطع فيديو نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية على موقعها الإليكتروني، الفتاة وهي تنهار وتضطر للجلوس خلف رئيس الوزراء الذي قطع خطابه لوقت قصير جدا بسبب الواقعة.

 

وقالت الصحيفة إن الطالبة التي تقف ضمن مجموعة من طالبات الشرطة كخلفية لرئيس الوزراء انهارت بعد أن ظلت واقفة لأكثر من ساعة.    

 

وتوجه جونسون للطالبة متسائلا:" هل أنت على ما يرام؟"، ليعود للصحفيين المشاركين في المؤتمر بقوله:" أنا آسف هذه إشارة لي أنه ينبغي أن أختتم المؤتمر".

وخلال المؤتمر أكد جونسون  أنه يفضل "الموت داخل حفرة" على طلب إرجاء بريكسيت، وشدد أن على المملكة المتحدة الخروج من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر. كما أنه جدد الدعوة إلى انتخابات تشريعية مبكرة.

 

لكن النواب البريطانيين وافقوا على مشروع قانون يجبره على أن يطلب من بروكسل إرجاء موعد بريكسيت لثلاثة أشهر في حال عدم التوصل إلى اتفاق للخروج.

 

ويراهن رئيس الوزراء على انتخابات عامة يمكن أن تمنحه مجددا الغالبية التي خسرها في البرلمان، وقال في هذا الصدد: "ليس هناك سوى طريق واحد بالنسبة إلى بلادنا" يتمثل في إجراء الانتخابات.

 

وستقدم الحكومة مذكرة حول إجراء هذه الانتخابات على أن يصوت عليها مجلس العموم الاثنين قبيل تعليق أعماله. ويجب أن تحظى بموافقة ثلثي الأصوات لإقرارها. وهي المحاولة الثانية لجونسون للسير بانتخابات مبكرة بعدما رفض النواب الأربعاء مذكرة حكومية لإجراء الانتخابات منتصف أكتوبر.

 

وإضافة إلى الصفعة التي تلقاها في البرلمان، تبلغ بوريس جونسون أن شقيقه جو الذي كان أيد بقاء المملكة المتحدة في الاتحاد الأوروبي خلال استفتاء 2016، استقال من الحكومة مؤكدا عبر تويتر أنه يقدم "الولاء الوطني" على "الولاء العائلي". وهو النائب الثالث والعشرون الذي ينسحب من الحزب المحافظ في ثلاثة أيام، في ضربة جديدة لرئيس الوزراء الضعيف.

 

وشدد جونسون على أن الانتخابات المبكرة ستمنح البريطانيين فرصة ليقرروا من سيكون رئيس الوزراء الذي سيتوجه إلى القمة الأوروبية في بروكسل يومي 17 و18 أكتوبر، وقال في هذا السياق: "هل تريدون جيريمي كوربن (زعيم حزب العمال) مع خطته للتمديد والبقاء في الاتحاد الأوروبي في نهاية المطاف (...) أم تريدون أن ننفذ بريكسيت؟".

 

وأي إرجاء لبريكسيت يجب أن يحظى بموافقة جميع الدول الـ 27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان