رئيس التحرير: عادل صبري 05:40 مساءً | السبت 21 سبتمبر 2019 م | 21 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

عالمة مصرية: مبارك كان يريد أن يفاخر بالمتحف الكبير.. ولكن

عالمة مصرية: مبارك كان يريد أن يفاخر بالمتحف الكبير.. ولكن

صحافة أجنبية

تمثال رمسيس الثاني في بهو المتحف الكبير

في تصريحات لـ "جارديان"

عالمة مصرية: مبارك كان يريد أن يفاخر بالمتحف الكبير.. ولكن

بسيوني الوكيل 04 سبتمبر 2019 12:10

سلطت صحيفة "جارديان" البريطانية الضوء على بناء مشروع "المتحف الكبير" الذي أشرف على الانتهاء في منطقة الأهرامات بمحافظة الجيزة، لتبدأ الاستعدادات الرسمية لافتتاحه العام المقبل.

 

جاء هذا في تقرير نشرته الصحيفة على موقعها الإلكتروني تحت عنوان: "لمحات من كواليس المتحف المصري الكبير".

 

ونقلت الصحيفة عن عالمة الآثار المصرية مونيكا حنا قولها: "هذا المشروع كان حيلة يريد نظام حسني مبارك أن يفاخر بها، ولكن نحن ورثناه والآن لابد أن نتعايش معه".

 

وقبل أربع سنوات من الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك، انطلقت خطته "القاهرة 2050 " والتي تتضمن تهجير 7 آلاف مواطن لبناء شارع كبير تصطف على جانبيه الأشجار ويربط وسط القاهرة بمنطقة الأهرامات، وإنشاء مواقع جذب سياحية ومنها المتحف الكبير.

 

وأضافت حنا : "السياح سيأتون لو قدمنا لهم تجربة مختلفة – نحن لدينا أعلى معدل من السياح الذين لا يعودون – تغيير هذا يعني تقليل التحرش وتوفير نقل عام مناسب وحمامات نظيفة".

 

وفي 2018، زار مصر 11.3 مليون سائح، بينما في 2015 زارها 15 مليونا.

 

 

وأشارت الصحيفة إلى عملية نقل تمثال الملك رمسيس الثاني إلى المتحف قبل أكثر من عام ليستقر في موطنه الأول الجيزة ويقف شامخا عند مدخل البهو العظيم بالمتحف المصري الكبير يرحب بكل زائر وباحث وعاشق للحضارة المصرية القديمة.

 

وأقامت مصر احتفالية كبيرة بمناسبة نقل تمثال رمسيس الثاني إلى موقعه الجديد حيث صاحبته الفرقة الموسيقية العسكرية وتقدمته فرقة خيالة في زي المراسم واستقبله سفراء وقناصل نحو 20 دولة عربية وأجنبية.

 

التمثال مصنوع من الجرانيت الأحمر ويزن 83 طنا ويبلغ ارتفاعه نحو 12 مترا وكان يزين حتى وقت قريب أحد أكبر ميادين القاهرة.

 

ورمسيس الثاني هو أشهر ملوك الأسرة التاسعة عشرة في مصر القديمة وامتد حكمه نحو 67 عاما.

 

وتعتزم مصر افتتاح المتحف المصري الكبير في 2020 ليكون أكبر متحف في العالم لحضارة واحدة. وتبلغ مساحة العرض المتحفي 23 ألف متر مربع أي ضعفي مساحة العرض المتحفي للمتحف المصري القديم بالتحرير.

 

وقبل أيام أعلن خالد عناني وزير الآثار، أن العديد من رؤساء وملوك العالم عبروا عن رغباتهم في حضور حفل افتتاح المتحف المصري الكبير، المرتقب خلال الربع الأخير من عام 2020.

 

وأشار الوزير في تصريح صحفي، إلى أن هناك الكثير من الأفكار التي سيتم تطبيقها في مصر لأول مرة، ومنها أن الافتتاح لن يكون يومًا أو يومين وإنما سيكون عدة أيام متتالية ليكون أهم افتتاح تشهده منطقة الشرق الأوسط في تاريخها الحديث.

 

يذكر أن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء شكل لجنة وزارية عليا برئاسته وعضوية وزير الآثار والثقافة والسياحة والخارجية وكل الأجهزة الأمنية، ينبثق عنها لجنة أخرى لاختيار أفضل الشركات المصرية والعالمية لإقامة حفل افتتاح مبهر للمتحف الكبير، وتطبيق أفكار اللجنة الوزارية على أرض الواقع.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان