رئيس التحرير: عادل صبري 12:49 صباحاً | الاثنين 16 سبتمبر 2019 م | 16 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

رجل أعمال مصري لـ شينخوا: هكذا تضاعفت صادراتي من البرتقال للصين

رجل أعمال مصري لـ شينخوا: هكذا تضاعفت صادراتي من البرتقال للصين

صحافة أجنبية

رجل الأعمال المصري أشرف العدوي

رجل أعمال مصري لـ شينخوا: هكذا تضاعفت صادراتي من البرتقال للصين

بسيوني الوكيل 03 سبتمبر 2019 11:30

كشف رجل أعمال مصري عن تضاعف صادرات شركته من البرتقال للصين خلال عام واحد، لافتا إلى بدء التفاوض مع شركات صينية لزراعة مساحة واسعة من البرتقال في مصر وتصدير إنتاجها للصين.

 

وقال أشرف العدوي رئيس شركة النيل للتجارة الدولية في مقابلة مع وكالة "شينخوا" الصينية، داخل مصنعه في محافظة القليوبية شمال القاهرة: "شركتي ضخت الكثير من الأموال للاستثمار في مجال تصدير البرتقال للصين بعد أن تضاعفت صادراتنا لآسيا خلال عام واحد فقط".

  

وأوضح العدوي أن صادرات الشركة من البرتقال للصين بلغت 14 ألف طن في العام المالي 2018- 2019، مقارنة بـ 7 آلاف طن في العام السابق، لافتا إلى أن شركته ترغب في تصدير 28 ألف طن خلال 2019 – 2020.

 

ويبدأ العام المالي في مصر في شهر يوليو وينتهي في يونيو.

 

وتصدر الشركة التي تأسست في 1985 نحو 100 ألف طن من فواكه الحمضيات سنويا، إلى العديد من الدول ومنها دول الخليج وأوروباـ وروسيا والهند وبنجلاديش. ويبلغ إجمالي صادراتها من البرتقال 45 ألف طن سنويا.

 

ويعتبر العدوي السوق الصيني "خاص جدا" لشركته، لافتا إلى أن 25% من صادراتها تذهب إلى الصين.

 

وأضاف العدوي: "شركة النيل ضخت 70 مليون جنيه مصري لشراء ماكينات ولتدريب العمال وذلك لتلبية متطلبات الأسواق الصينية".

 

وأوضح أن حجم استثمارات شركته تخطى الـ 30 مليون دولار، حيث يعمل لديه 150 عاملا بشكل ثابت و700 آخرون في موسم حصاد البرتقال.

 

ولفت إلى أن صفقات شركته مع مزارع البرتقال تزايدت بنحو 40% بعد إبرام عقود تصدير مع الصين.

 

ووفقا للإحصاءات الرسمية في مصر، فقد بلغت صادراتها من البرتقال إلى الصين 106000 طن في 2017-2018، و 216000 طن في 2018-2019 .

 

واعتبر العدوي أن تصدير ثمار الحمضيات إلى الصين يعد "أمرا واعدا للغاية"، الأمر الذي شجع العديد من الشركات المصرية على تطوير قدراتها وضخ المزيد من الأموال في هذا المجال.

 

وأكد عدوي: "نتوقع زيادة هائلة في استثمارات الحمضيات في المستقبل بسبب ارتفاع الطلب من الصين".

 

وأوضح رجل الأعمال المصري، الذي سافر إلى الصين 5 مرات، أنه حريص على المشاركة في المعارض الصينية لتحسين التواصل مع الشركات الصينية العاملة في مجال الحمضيات ولإبرام العقود المباشرة.

 

وقال إنه قد يحضر معرض شنغهاي للاستيراد المقبل، مشيرا إلى أن شركته بدأت مفاوضات مع العديد من الشركات الصينية لإطلاق مشروع مشترك لزراعة مساحة  كبيرة من البرتقال في مصر ثم تصدير المحاصيل إلى الصين في وقت لاحق.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان