رئيس التحرير: عادل صبري 06:49 صباحاً | السبت 21 سبتمبر 2019 م | 21 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

كاتب بريطاني: الحرب الأمريكية مع إيران.. نتنياهو يخاطر بمستقبله

كاتب بريطاني: الحرب الأمريكية مع إيران.. نتنياهو يخاطر بمستقبله

صحافة أجنبية

ترامب ونتيناهو في لقاء سابق

كاتب بريطاني: الحرب الأمريكية مع إيران.. نتنياهو يخاطر بمستقبله

إسلام محمد 01 سبتمبر 2019 11:56

تحت عنوان إسرائيل تخاطر بالسقوط في حرب الظل التي يشنها دونالد ترامب على إيران".. سلط كاتب بريطاني الضوء على تصاعد التوتر بين إسرائيل وإيران، واعتماد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على تحالفه المناهض لطهران مع واشنطن للفوز بأصوات حاسمة في الانتخابات العامة.

 

وقال الكاتب سيمون تيسدال في مقال نشره بصحيفة "الجارديان" البريطانية، بعد سلسلة من الضربات التصاعدية ضد المليشيات التابعة لإيران في العراق ولبنان وسوريا، ربما يرى الناخبون الإسرائيليون أنه لا شيء أسوأ من السلام مع إيران، إلا الحرب معها، سياسة ترامب المتمثلة في "الضغط الأقصى" على طهران، المدعومة بقوة من نتنياهو وصقور تل أبيب ، تضع إسرائيل على خط النار.

 

وتابع، أن الولاء العبثي يأتي بثمن، والمواجهة الأمريكية ـ الإيرانية تعرض أمن إسرائيل للخطر بشكل متزايد وسط أدلة على أن طهران، التي تشعر بالقلق من الصراع المباشر مع القوات الأمريكية، تضع تركيزها العسكري على حملة استنزافية يقوم بها وكلاءها ضد إسرائيل، وهناك علاقة مشتركة بين ترامب وقادة إيران، فهم يريدون حرباً شاملة، لكن لن يتراجع أي منهما، كلاهما يفضل أن يخوض الآخرون معاركهم من أجلهم.

 

ويبدو أن الموجة الأخيرة من الضربات على أهداف مرتبطة بإيران، والتي أمر بها نتنياهو بدعم أميركي ضمني، كان هدفها المشترك منع طهران من تزويد حزب الله في لبنان والقوات الشيعية المتحالفة معها في العراق وسوريا بصواريخ موجهة بدقة وطائرات بدون طيار وأسلحة متقدمة، ومن غير المؤكد ما إذا كانت الضربات قد ألحقت أضرارًا دائمة، لكنهم استفزوا رد فعل متحديا من إيران، التي تعهدت بمضاعفة جهودها.

 

وأوضح الكاتب، في هذه اللحظة الحرجة، لا يمكن الوثوق بكلمة ترامب، تحوله المتهور في قمة مجموعة السبع، عندما عرض قمة سلام لم يثر إعجاب روحاني، الذي أصر على رفع العقوبات أولاً، ومن يدري ما يعتزم ترامب حقا؟، غير أن الأمر الواضح هو أن الوضع الأمني ​​الإقليمي يزداد سوءًا ، مع تعرض إسرائيل لخطر أن تصبح الرجل الخاسر في "حرب الظل" الأمريكية الأوسع غير المعلنة مع إيران.

 

وأشار إلى أن سياسة ترامب تجاه إيران، التي تتأرجح بشكل عشوائي مثل كرة مدمرة في أكثر المناطق هشاشة في الشرق الأوسط، تؤثر سلبًا على العراق أيضًا، حيث تضغط الولايات المتحدة من أجل إنهاء مشتريات الغاز والكهرباء من إيران وتوثيق العلاقات بين بغداد وحلفاء واشنطن العرب، لكن طهران لا تزال تمارس نفوذاً كبيراً في العراق .

 

وقالت مجموعة الأزمات الدولية المستقلة الأسبوع الماضي إن الهجمات الأخيرة على الميليشيات المرتبطة بإيران والمنشآت الأمريكية في العراق كانت "تحذيرات واضحة حول مدى سوء التصعيد بين الولايات المتحدة وإيران لزعزعة استقرار العراق والمنطقة ككل". ويمكن أن تنتهي حملة الضغط الأقصى لواشنطن بوضع نفس القدر من الضغط  وإلحاق أكبر قدر من الأذى على حليفها الاسمي العراق مثلما تفعل مع إيران".

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان