رئيس التحرير: عادل صبري 03:10 صباحاً | الأربعاء 24 يوليو 2019 م | 21 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

غضب مصري وتعنت بريطاني.. صحيفة نمساوية تكشف تطورات أزمة توت عنخ آمون

غضب مصري وتعنت بريطاني.. صحيفة نمساوية تكشف تطورات أزمة توت عنخ آمون

صحافة أجنبية

مزاد تمثال نصفي لتوت عنخ آمون يثير الجدل

غضب مصري وتعنت بريطاني.. صحيفة نمساوية تكشف تطورات أزمة توت عنخ آمون

أحمد عبد الحميد 04 يوليو 2019 19:08

قالت صحيفة "دى بريسه" النمساوية: إن الحكومة المصرية لا تقبل تمامًا طرح تمثال نصفي للفرعون الشاب توت عنخ آمون، عمره نحو ثلاثة آلاف سنة، للبيع فى دار مزادات "كريستيز" فى لندن.

 

وتنظم دار  مزادات "كريستيز" مزادًا لبيع 32 قطعة أثرية مصرية فى لندن.

 

وطالبت مصر دار مزادات كريستيز في لندن بإلغاء طرح التمثال النصفي للفرعون الشاب توت عنخ آمون.

 

نقلت الصحيفة النمساوية عن الآثار المصرى السابق، "زاهي حواس" قوله: إنّ التمثال النصفي لتوت عنخ آمون قد سُرق من مجمع معبد الكرنك فى سبعينيات القرن الماضي. 

 

وتريد دار كريستيز للمزادات بيع تمثال الفرعون الشاب، الذي يبلغ طوله 28.5 سم، اليوم الخميس فى لندن، بقيمة 4.5 مليون يورو تقريبًا. بحسب الصحيفة.

 

أشارت الصحيفة إلى ردود الفعل الغاضبة  القادمة من مصر تجاه مزاد كريستيز فى لندن، والتي قابلها الجانب البريطاني بتجاهل تام.

 

 وقالت  دار كريستيز للمزادات: إن مصر لم تعرب عن قلقها بشأن التمثال في الماضي، على الرغم من عرضه علنًا.

 

وأضافت  الدار في بيان لها: "التمثال لم يكن، ولن يكون موضوع تحقيق جنائي، ونحن لا نعرض للبيع أي قطعة مثار شبهات قانونية".

 

ونشرت دار كريستيز قائمة بأسماء مالكي التمثال على مدى الخمسين عامًا الماضية، لافتة إلى أنّ التمثال جُلب في الفترة بين عامى 1973 و1974 من أسرة أرستقراطية ألمانية.

 

ونوهت دار المزادات عن أن وجود التمثال النصفي معلوم للجميع منذ وقت ليس بالقليل وأنه طُرح للعرض منذ سنوات.

 

لفتت الصحيفة إلى  أن "توت عنخ آمون" تقلد منصب  "فرعون"، وهو في التاسعة من عمره، وتوفي بعد عشر سنوات من حكمه، في عام 1323 قبل الميلاد.

 

تمّ اكتشاف قبر توت عنخ آمون  في وادي الملوك في عام 1922 من قبل عالم الآثار البريطاني هوارد كارتر،  وعلى عكس العديد من مقابر الفراعنة الأخرى، لم يتم نهب مقبرة الفرعون الشاب، التي احتوت على أكثر من 5000 قطعة أثرية. بحسب الصحيفة.

 

يشار إلى أن دار  كريستيز للمزادات تأسست  في عام 1766 على يد جيمس كريستى.


 وتعد اليوم دار مزادات الفنون الرائدة فى العالم، حيث بلغت حصيلة مزاداتها في عام 2015 حوالي  4.8 مليار جنيه أسترليني.

 

 

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان