رئيس التحرير: عادل صبري 01:27 صباحاً | السبت 20 يوليو 2019 م | 17 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

فويس أوف أمريكا: في مظاهرات 30/6 بالسودان.. الأمور قد تخرج عن السيطرة

فويس أوف أمريكا: في مظاهرات 30/6 بالسودان.. الأمور قد تخرج عن السيطرة

صحافة أجنبية

مخاوف من أعمال عنف في السودان خلال مسيرات 30 يونيو

فويس أوف أمريكا: في مظاهرات 30/6 بالسودان.. الأمور قد تخرج عن السيطرة

إسلام محمد 29 يونيو 2019 20:05

حذرت إذاعة "فويس أوف أمريكا" من خروج الأمور على السيطرة في السودان عشية اندلاع المظاهرات التي دعت لها المعارضة السودانية لإجبار المجلس العسكري على تسليم السلطة للمدنيين.

 

وقالت الإذاعة إن الولايات المتحدة تحث قوات الأمن والجيش السودانيين على عدم استخدام العنف ضد المدنيين عشية المظاهرة المقررة غدا الأحد.

 

30  يونيو الموعد النهائي الذي منحه الاتحاد الأفريقي، للمجلس العسكري الانتقالي السوداني لنقل السلطة إلى الحكم المدني.

 

ويدير الجيش السوداني البلاد منذ الإطاحة بالرئيس عمر البشير، ويوافق 30 يونيو أيضًا الذكرى السنوية لاستيلاء البشير على السلطة في انقلاب عسكري عام 1989

.

وصرح مسؤول أمريكى رفيع المستوى:إن " الرسالة الأكثر أهمية "من فضلك، لا عنف"، الشعب السودانى والمدنيين لهم الحق فى التظاهر".

 

وأوضح المسؤول الأمريكي أن العقوبات هي إحدى الأدوات المطروحة على الطاولة، في حال استخدام العنف ضد المدنيين، مضيفا نحتفظ بالحق في الرد بأي شيء موجود في صندوق الأدوات لدينا".

 

والجمعة، طلب أحد كبار النواب الديمقراطيين من إدارة الرئيس دونالد ترامب معاقبة قوات الدعم السريع السودانية وقائدها الفريق محمد حمدان دجلو لقمعهم المتظاهرين المؤيدين للديمقراطية بعنف.

 

وقال النائب إليوت إنجل، رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب:" الأحداث الأخيرة في السودان جزء من نمط طويل من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة ضد المدنيين".

 

وكتب عضو الكونغرس أن العقوبات الأمريكية:" ستؤكد من جديد دعمنا الثابت للمبادئ الديمقراطية في السودان، وتبعث برسالة قوية للشعب السوداني مفادها أن الولايات المتحدة تتضامن معهم في معركتهم لإنهاء انتهاكات حقوق الإنسان".

 

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن واشنطن "تدعم بقوة وجود سودان ديمقراطي"، قال مسؤولون كبار إن هدف الحكومة الأمريكية "الانتقال إلى حكومة يقودها المدني وهذا مقبول لدى الشعب السوداني".

 

في 3 يونيو، قامت قوات الأمن السودانية بفض الاعتصام خارج وزارة الدفاع في الخرطوم، مما أدى إلى مقتل أو إصابة العشرات.

 

قال المسؤولون الأمريكيون إن الحملة العنيفة التي قامت بها قوات الأمن تشير إلى أنها "مخطط لها جيدًا".

 

وعلق الاتحاد الإفريقي عضوية السودان، وهدد قادته بعقوبات لفشلهم في تسليم السلطة لحكومة يقودها مدنيون .

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان