رئيس التحرير: عادل صبري 03:51 صباحاً | الاثنين 19 أغسطس 2019 م | 17 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

أيريش تايمز: مقر الاجتماع يهدد بإلغاء زيارة ترامب إلى إيرلندا

أيريش تايمز: مقر الاجتماع يهدد بإلغاء زيارة ترامب إلى إيرلندا

صحافة أجنبية

ترامب يبدأ جولة اوروبية الشهر المقبل

أيريش تايمز: مقر الاجتماع يهدد بإلغاء زيارة ترامب إلى إيرلندا

بسيوني الوكيل 22 مايو 2019 14:25

كشفت وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية عن خلاف بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الأيرلندي ليو فارادكار، حول مقر اللقاء الذي سيجمعهما الشهر المقبل في إيرلندا، ضمن جولة أوروبية مرتقبة للرئيس الأمريكي.

 

وأعلن البيت الأبيض الثلاثاء في بيان أن "الرئيس دونالد جي. ترامب والسيدة الأولى ميلانيا ترامب قبلا دعوة رئيس الوزراء الإيرلندي لزيارة إيرلندا خلال وجودهما في أوروبا".

 

وفي تقرير تناقلته عنها العديد من وسائل الإعلام الغربية قالت الوكالة إن وسائل الإعلام المحلية في إيرلندا سلطت الضوء على خلاف حول مقر الاجتماع المحتمل الذي سيجمع الجانبين، الأمر الذي وضع الزيارة المحتملة لمقاطعة كلير الأيرلندية موضع شك.

 

وذكرت صحيفة "أيريش تايمز" الأمريكية أن إدارة ترامب كانت تفكر في أن تفصل زيارته إلى إيرلندا بين رحلتيه إلى فرنسا وبريطانيا في شهر يونيو ولكن الخلاف ظهر حول مسائل بروتوكولية.

 

 

وأوضحت في تقرير لها أنه في الوقت الذي يفضل فيه رئيس الوزراء لقاء ترامب في مقاطعة كلير، يرفض مسئولون أيرلنديون الالتقاء به في ملعب الجولف الذي يمتلكه في بلدة دونبيج جنوب غرب البلاد.

 

وبدلا من ذلك ضغطت الحكومة لعقد الاجتماع في مكان آخر، مفضلة أن يكون في قلعة درومولاند الواقعة على بعد 50 كيلومتر.

 

في المقابل نقلت الصحيفة عن مصدر في البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي أصبح الآن يفضل زيارة اسكتلندا بدلا من إيرلندا خلال جولته في أوروبا، ولكن مصادر في العاصمة الأيرلندية دبلن قالوا إنهم يعتقدون أن زيارة إيرلندا سوف تمضي قدما.

 

ورأت الصحيفة أن الطبيعة الفريدة للزيارة المحتملة نظرا لان الرئيس ترامب سيزور ممتلكاته الخاصة في إيرلندا قد أثارت مسائل معقدة تتعلق بالبروتوكول، وإذا ما كانت هذه الزيارة خاصة أم رسمية.

 

وتأتي الزيارة المقررة في الخامس من يونيو إلى إيرلندا ضمن جولة أوروبية للرئيس الأمريكي تشمل محطتين في بريطانيا وفرنسا بمناسبة الذكرى الـ 75 لعملية إنزال الحلفاء على السواحل الفرنسية في النورماندي في الحرب العالمية الثانية.

 

وفيما ستكون زيارة ترامب إلى إيرلندا الأولى له منذ تنصيبه في 2017، إلا أن الرئيس الأمريكي ليس غريبا عن هذا البلد، فأحد ملاعب الجولف التي يمتلكها يقع في دونبيج.

 

وسيجري ترامب والسيدة الأولى ميلانيا ترامب زيارة رسمية إلى بريطانيا بين 3 و5 يونيو تستقبلهما خلالها الملكة اليزابيث الثانية (93 عاما). وسيلتقي ترامب أيضا رئيسة الوزراء تيريزا ماي.

 

ثم يحضر ترامب مراسم عسكرية في بورتسموث بجنوب انجلترا حيث انطلقت سفن الحلفاء في يونيو 1944 في أكبر عملية إنزال بحري في التاريخ.

 

ثم يتوقع وصول ترامب إلى فرنسا للمشاركة في مراسم احتفالات تلك الذكرى، ويلي ذلك محادثات مع الرئيس ايمانويل ماكرون.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان