رئيس التحرير: عادل صبري 05:02 صباحاً | الأربعاء 22 مايو 2019 م | 17 رمضان 1440 هـ | الـقـاهـره °

صحيفة بريطانية: هل الصوم طريقة فعالة لخسارة الوزن؟

صحيفة بريطانية: هل الصوم طريقة فعالة لخسارة الوزن؟

صحافة أجنبية

رمضان فرصة للتخلص من العادات الغذائية السيئة

صحيفة بريطانية: هل الصوم طريقة فعالة لخسارة الوزن؟

بسيوني الوكيل 13 مايو 2019 12:57

"هل الصوم طريقة فعالة لخسارة الوزن؟" .. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة " إكسبريس" البريطانية تقريرا حول إمكانية الاستفادة من صيام شهر رمضان في إنقاص الوزن.

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإليكتروني إن هناك تزايد في أعداد الأشخاص الذين يستخدمون الصيام كنظام غذائي لتقليص الوزن.   

 

ونقلت الصحيفة عن الدكتور مايكل موسلي الخبير في مجال التغذية ومبتكر النظام الغذائي المعروف باسم " 5:2" قوله إن:"فاعلية الأنظمة الغذائية القائمة على الصوم هو ما جعلها مشهورة جدا."

 

وأضاف موسلي الذي يعتمد نظامه الغذائي على تناول الطعام بشكل طبيعي لمدة 5 أيام ثم تقليص السعرات الحرارة لمدة يومين:" أعتقد أن هذه الأنظمة الغذائية أصبحت مشهورة الآن وتحظى بدعم علمي، والناس يجدونها فعالة".

 

وأوضح موسلي أن الفوائد الصحية للصيام تشمل فقدان المزيد من الدهون مقارنة بالنظام الغذائي التقليدي، وتحسين الحالة المزاجية للأفراد.

 

ويُعد شهر رمضان من أنسب الأوقات لخسارة الوزن الزائد، لكونه فرصة للتخلص من كثير من العادات الغذائية السيئة، والالتزام بأوقات محددة للطعام.

 

ومن هذا المنطلق، قدمت منظمة الصحة العالمية مجموعة من النصائح التي تساعد في إنقاص الوزن خلال الشهر الفضيل.

 

وفيما يلي عرض بالنصائح التي قدمتها المنظمة في أحدث تقاريرها بحسب وكالة أنباء الأناضول:

 

 ثلاث وجبات

تقسيم الإفطار إلى ثلاث وجبات، تبدأ بالخفيفة عند أذان المغرب، وهي مكونة من كوب واحد من المياه وثلاث حبات تمر وطبق من الحساء.

 

ثم يتبعها وجبة ثانية رئيسية بعد الإفطار بنصف ساعة، تضم عناصر غذائية متنوعة مثل الكربوهيدرات والخضراوات والبروتينات، ثم وجبة ثالثة بعد العشاء تحتوي على الفواكه.

 

غذاء متوازن ومتنوع وصحي

نصحت المنظمة الصائم بالاعتماد على غذاء متوازن ومتنوع، ويحتوي على كميات كبيرة من الخضراوات الغنية بالألياف، فهي تساعد على الشعور بالشبع والامتلاء.

كما نصحت بضرورة تحضير الأطعمة بطريقة صحية، والابتعاد عن المقليات، وذات النسب المرتفعة من الملح والبهارات لأنها تعيق خسارة الوزن.

 الابتعاد عن المشروبات الغازية

الابتعاد عن شرب العصائر الصناعية والمشروبات الغازية في وجبة الإفطار والسحور مهم أيضا لأنها تحتوي على نسب مرتفعة من السكر والدهون، وتزيد من خطر الإصابة بالسمنة والسكري، واستبدالها باللجوء إلى شرب العصائر الطازجة دون إضافة سكر.

 

 الرياضة

باعتبارها أمرا محوريا في إنقاص الوزن، شددت المنظمة على ضرورة ممارسة التمارين الرياضية. وأشارت إلى أن أفضل وقت للتدريبات عقب الإفطار بساعتين، لإعطاء فرصة للمعدة للهضم.

 

كما نصحت بالابتعاد عن ممارسة الرياضة خلال ساعات النهار وخاصة فصل الصيف، لأنها تعرض الصائم للعطش الشديد والجفاف، وهذا ينجم عنه مشاكل صحية نتيجة نقص السوائل بالجسم.

 

 شرب الماء

يجب شرب مقدار كاف من المياه خلال ساعات الإفطار، حيث يحتاج الجسم 8-12 كوبا يوميا، وهذا يوازي حوالي لترين من المياه، لكن يفضل توزيع هذه الكمية بين وجبتي الإفطار والسحور.

 

 تجنب تناول الحلويات

المنظمة نصحت أيضا بالابتعاد عن تناول الحلويات لاحتوائها على نسب مرتفعة من السكريات والدهون المشبعة التي تزيد الوزن، وإذا لزم الأمر فيكفي الصائم قطعة صغيرة من الحلويات بعد الإفطار بساعتين.

 نوم صحي

الحفاظ على نمط نوم صحي أمر محوري، لأن النوم المتوازن يساعد الجسم على حرق كميات كبيرة من الدهون.

 

 تفادي الكافيين

ولنوم هادئ، نصحت المنظمة بعدم الإكثار من المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة، وعدم ممارسة أي نشاط بدني قبل ساعة من النوم.

كما يفضل تجنب تناول الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات على وجبة السحور لأنها قد تؤدي إلى الأرق.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان