رئيس التحرير: عادل صبري 06:29 صباحاً | الجمعة 23 أغسطس 2019 م | 21 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

في 8 أشهر.. مراهق يجني عشرات الآلاف من 150 إسترليني

في 8 أشهر.. مراهق يجني عشرات الآلاف من 150 إسترليني

صحافة أجنبية

إدوارد ريكتس يعتزم الاستثمار في مجال العقارات

في 8 أشهر.. مراهق يجني عشرات الآلاف من 150 إسترليني

بسيوني الوكيل 21 أبريل 2019 16:29

"طالب في الـ 16 من عمره يحول 150 جنيه إسترليني إلى 61 ألف في أقل من عام من خلال دراسة نصائح تجارية على يوتيوب لمدة 5 ساعات في اليوم".. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية تقريرا حول قصة مراهق نجح في تحقيق أرباح هائلة من خلال تجارة العملة عبر الإنترنت خلال أشهر قليلة.

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإليكتروني إن: إدوارد ريكتس نجح في تطوير مهارته في الصرافة، بعد أن شاهد خبيرا في تداول العملات الأجنبية على موقع إنستجرام يفتخر بالأرباح المرتفعة والسيارات والملابس الخاطفة للأنظار.

 

 وأشارت الصحيفة إلى أن الصبي الطموح طلب من الخبير أن يعطيه نصائح في هذا المجال إلا أن الأخير أبلغ ريكتس أنه لن ينجح أبدا دون تدريب رسمي في تداول العملة.

 

ولكي يثبت له أنه مخطئ، قضى الطالب نحو 5 ساعات في اليوم يشاهد فيديوهات على موقع يوتيوب حول كيفية جني الأموال من شراء وبيع العملات الأجنبية على الانترنت.

 

وخلال 8 أشهر فقط نجح ريكتس في تحويل مدخراته البالغة 150 إسترليني إلى 61 ألف من خلال مراقبة أسواق المال.

وحقق ريكتس الذي يعتقد أنه أصغر تاجر عملة أجنبية في بريطانيا، أكبر معدل أرباح له بمتابعة الأخبار المتعلقة بسوق المال.

 

وقال المراهق الذي يعيش في منطقة والثامستو شرقي لندن مع والده أوسكار، حارس الأمن البالغ من العمر 54 عاما، وشقيقين:" أتابع الأخبار لأنها تحدث فرقا كبيرا. فالجنيه الإسترليني تأثر بمسألة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، واستفدت من هذا الأمر".

 

وأصبح المراهق البريطاني خبيرا بارعا في تداول العملة لدرجة أن لديه الآن 100 زبونا يرغبون في أن يدفعوا له 155 إسترليني في المرة مقابل أن يعطيهم نصائح حول سوق العملة.

 

واحتفالا بنجاحه، يعتزم الطالب البريطاني شراء سيارة مرسيدس فئة A عندما يصل لسن القيادة، كما يعتزم تنظيم رحلة سياحية لأسرته في أمريكا.

 

واحتفظ الفتى الذي اجتاز 8 امتحانات في شهادة التعليم الثانوي الصيف الماضي، بصفقاته سرا عن أسرته خوفا من رد فعلها، إلا أنه كشف في أخيرا عن نجاحه.

وعن هذا قال ريكتس:" لو بدأت مع علم والدي لم يكن الأمر ليصبح سعيدا على الاطلاق ولكنه على ما يرام الآن.

 

ويعتزم الطالب الذي اشترى لنفسه بعض الأشياء كحذاء بـ 800 إسترليني وحافظة ماركة لويز فويتون بـ 350 إسترليني :" أريد أن أتوجه إلى الاستثمار العقاري عندما أكبر".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان