رئيس التحرير: عادل صبري 02:15 مساءً | الأحد 18 أغسطس 2019 م | 16 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

أوبزرفر: نتنياهو فشل في أمن إسرائيل.. وعليه أن يرحل الآن

أوبزرفر: نتنياهو فشل في أمن إسرائيل.. وعليه أن يرحل الآن

صحافة أجنبية

نجاح نتنياهو في الانتخابات يسعد ترامب

أوبزرفر: نتنياهو فشل في أمن إسرائيل.. وعليه أن يرحل الآن

بسيوني الوكيل 07 أبريل 2019 13:07

رأت صحيفة "أوبزرفر" البريطانية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فشل في أهم مهامه وهي الحفاظ على أمن إسرائيل، مطالبة برحيله فورا.

 

وقالت الصحيفة في افتتاحية نشرتها على موقعها إن:" احتمال خروج نتنياهو منتصرا من الانتخابات المقررة يوم الثلاثاء سوف يسعد مؤيديه اليمنيين وصديقه في البيت الأبيض (دونالد ترامب)، ولكن هذا الاحتمال يثير القلق للدولة (إسرائيل) والشرق الأوسط ككل."

 

واعتبرت أن نتنياهو الذي هيمن على السياسات المحلية لمدة عقد فشل في أهم مهمة بالنسبة لأي قائد إسرائيلي وهي جعل إسرائيل آمنة.

 

وقالت الصحيفة إن رفض نتنياهو الشديد للسعي نحو سلام متكافئ مع الفلسطينيين يعتمد على حل الدولتين الذي وقع عليه في وقت سابق، يمثل الستار الخلفي للمواجهات اليومية في غزة ولهجمات حماس الصاروخية القاتلة.

 

 ورأت أن هذا الوضع يساعد في تطرف العرب المرعوبين والمحرومين من حقوقهم في الأراضي العربية المحتلة، حيث "يغتصب الأمل بالغضب".

 

وقالت إن جهل نتنياهو الاستراتيجي فشل في فحص صواريخ حزب الله في جنوب لبنان والتي تقد الآن بـ 130 ألف صاروخ موجهة جميعا نحو المدن الإسرائيلية.

 

وأضافت:" هناك خطر أكبر لا يزال قائما وهو تعنته المتصاعد وعنصريته غير المقنعة التي دمرت موقفه الدولي.. نتنياهو حصل على فرصته والأفضل لكل المعنيين أن يرحل ويرحل الآن."

 

والأمن قضية أساسية لنتنياهو في الانتخابات المقبلة. ويواجه رئيس الوزراء المحاصر بمزاعم فساد تحديا انتخابيا قويا من ائتلاف ينتمي للوسط بزعامة جنرال سابق.

 

واختصر نتنياهو زيارته إلى الولايات المتحدة بعد إصابة سبعة إسرائيليين في هجوم صاروخي مؤخرا على قرية مشميريت التي تبعد 120 كيلومترا (75 ميلا) إلى الشمال من غزة. وقال مسؤولو الصحة في غزة إن 12 فلسطينيا أصيبوا في هجمات إسرائيلية لاحقة.

 

وتمثل المشاهد التلفزيونية لجيش متقدم يواجه حشود الشباب وأغلبهم مسلحون بالحجارة وقنابل حارقة بدائية الصنع محمولة على طائرات ورقية أو بالونات معضلة لحكومة نتنياهو.

وتشعر الحكومة بالقلق من الانزلاق إلى حرب جديدة في غزة. لكنها لا تستطيع أيضا أن تتجاهل توتر الإسرائيليين قرب الحدود، والذين يقولون إنهم يعيشون تحت تهديد مستمر من الصواريخ والطائرات الورقية الحارقة التي تنطلق عبر الحدود.

وقالت يفعات بن شوشان وهي أم إسرائيلية لطفلين من نتيف هاسارا على بعد مئات الأمتار من الحدود ”ما حدث هنا خلال الاثني عشر شهرا الماضية كان جحيما“.

 

وانتُخب نتنياهو رئيساً للوزراء لثلاث فترات منذ العام 2009 وحتى الآن بالإضافة لعهدة بين عامي 1996 وحتى العام 1999.

 

واعتمد نتنياهو على الترويج لنفسه كأحد حماة أمن إسرائيل من مخاطر يصفها بالدائمة كالخطر الإيراني وجماعة حزب الله اللبنانية وحركة حماس التي تحكم قطاع غزة.

 

ويواجه حزب نتنياهو الليكود اليميني منافسة شرسة من ائتلاف "الأزرق والأبيض" الذي يمثل يمين الوسط، وخاصة بعد اتهام رئيس الوزراء رسمياً بثلاث تهم للفساد بانتظار محاكمته عقب انتهاء الانتخابات.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان