رئيس التحرير: عادل صبري 08:35 صباحاً | الثلاثاء 23 أبريل 2019 م | 17 شعبان 1440 هـ | الـقـاهـره °

تتجاوز آبل وجوجل.. «أرامكو السعودية» الأكثر ربحًا في العام

تتجاوز آبل وجوجل.. «أرامكو السعودية» الأكثر ربحًا في العام

صحافة أجنبية

أرامكو السعودية

صحيفة ألمانية:

تتجاوز آبل وجوجل.. «أرامكو السعودية» الأكثر ربحًا في العام

أحمد عبد الحميد 01 أبريل 2019 23:11

رصدت صحيفة "دي فيلت" الألمانية تصدر "المجموعة السعودية "أرامكو" لقائمة الشركات  الأكثر ربحًا  في العالم حيث استطاعت تخطي أسماء بارزة  مثل عملاقة التكنولوجيا الأمريكية "آبل".

 

وأوضحت الصحيفة أن الشركة السعودية، تفوقت على شركات التكنولوجيا العالمية مثل شركات "جوجل" و "ميكروسوفت" و"آبل" و"سامسونج"، فيما يخص  مقدار الربح.

 

وبحسب دي فيلت، تتمركز الشركة السعودية  الأكثر ربحًا فى العالم في دولة تحتل العناوين الرئيسية حاليًا  فى الصحف الغربية بسبب الحرب اليمنية وقضية مقتل الصحفى السعودى خاشقجى فى اسطنبول.

 

وأضافت أن شركة النفط السعودية المملوكة للدولة "أرامكو"، حققت في العام الماضي ، وفقًا لوكالة التصنيف Fitch ، ربحًا بقيمة 224 مليار دولار  دون احتساب الضرائب.

 

ووفقًا لوكالة التصنيف Moody's ، بلغت الأرباح بعد الفوائد والضرائب 111.1 مليار دولار فقط.

 

يشار إلى أن الشركة صاحبة المركز الثاني ، هى  "أبل" التي  بلغت أرباحها فى العام الماضى تقريبًا 60 مليار دولار.

 

وحققت "أرامكو" السعودية تحقق أرباحًا  تعادل أرباح ثلاث من أكبر الشركات فى العالم وهم "أبل و ألفابيت وإكسون".

 

وأردفت أن أرباح الشركة السعودية  للنفط من المتوقع أن يتم ضخها في خزائن سندات الشركات لتمويل عملية الاستحواذ على 70 في المائة من مجموعة سابك السعودية للكيماويات والمعادن.

 

لفت التقرير لى أن ولى العهد السعودى "محمد بن سلمان" كان قد سعر شركة "أرامكو" بترليونات الدولارات، وهو مبلغ اعتبره معظم المستثمرين مبالغًا  فيه.

 

لكن الأرقام الصادرة الآن توضح أن أرامكو السعودية تعتبر استثمارًا جيدًا للغاية  بالنسبة للمساهمين، والكلام للصحيفة.

 

أشارت الصحيفة إلى أن  مجموعة "أرامكو" تمول المملكة  من خلال الضرائب الباهظة التى تفرضها  عليها، مستدلة بالفارق بين ربح الشركة قبل الضريبة البالغ 224 مليار دولار والأرباح الصافية البالغة 111 مليار دولار ، بعد الضريبة.

 

لذلك، لم تمنح وكالة التصنيف Fitch شركة " أرامكو "إلا الدرجة A + ، ولم تمنجها  أفضل تصنيف بسبب الضريبة الهائلة المفروضة عليها من المملكة.

 

ومع ذلك أشارت بعض وكالات التصنيف العالمية  إلى العلاقات الوثيقة للمجموعة بالدولة، التى لا نسمح لها  بتغيير حجم الإنتاج وكذلك الضرائب ومقدار الأرباح.

 

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان