رئيس التحرير: عادل صبري 11:43 صباحاً | الاثنين 23 سبتمبر 2019 م | 23 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

بلومبرج: ترقية خالد بن سلمان تعزز  قبضة ولي العهد

بلومبرج: ترقية خالد بن سلمان تعزز  قبضة ولي العهد

صحافة أجنبية

الأمير خالد بن سلمان نائب وزير الدفاع السعودي

بلومبرج: ترقية خالد بن سلمان تعزز  قبضة ولي العهد

بسيوني الوكيل 24 فبراير 2019 11:27

سلطت وكالة "بلومبرج" الأمريكية الضوء على ترقية الأمير خالد بن سلمان السفير السعودي السابق بالولايات المتحدة لمنصب نائب وزير الدفاع، معتبرة أنه يعزز من قبضة ولي العهد محمد بن سلمان على السلطة على الرغم الضغوط الخارجية التي تعرض لها عقب مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

 

وأصدر ولي العهد السعودي، أمرا ملكيا السبت باسم العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، بتعيين شقيقه، الأمير خالد بن سلمان، نائبا لوزير الدفاع بالمملكة بعد أن شغل منصب سفير السعودية في واشنطن.

 

وقالت الوكالة في تقرير نشرته على موقعها الإليكتروني اليوم إن:" ولي العهد السعودي بتسمية شقيقه في منصب رفيع، يعزز من هيمنة أفراد الأسرة الأكثر قرابة على السلطة في المملكة."

 

وتاريخيا، ظلت السلطة موزعة بين أعضاء الأسرة المالكة الواسعة، لكن هذا التقليد تغير في ظل حكم الملك سلمان حيث تم تهميش الفروع المنافسة في عائلة آل سعود.  

 

ورأت الوكالة أن تصعيد شقيق ولي العهد الذي لايزال أيضا تحت سن الخامسة والثلاثين يشير إلى أنه لا يوجد تغيير في هذا النهج على الرغم من الضغوط المكثفة التي تعرض لها الأمير محمد بن سلمان في أعقاب اغتيال الصحفي السعودي المقرب من دوائر الحكم قبل أن يتحول إلى معارض في أكتوبر الماضي.

وتسبب مقتل خاشقجي على يد فريق أمني سعودي في قنصلية بلاده باسطنبول في إثارة حملة في الغرب مناهضة لولي العهد الذي اتهمته بعض الجهات والنشطاء حول العالم بأنه صاحب قرار قتل خاشقجي، وطالبوا بعزله من منصبه ومحاكمته بتهمة القتل.

 

وفرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات على 17 سعوديا في أكتوبر بسبب مقتل خاشقجي وسعى الكونجرس فيما بعد لتحميل ولي العهد مسؤولية قتله وإنهاء الدعم الأمريكي للتحالف العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن.

 

ونقلت الوكالة عن علي الشهابي مؤسس المؤسسة العربية وهي مركز أبحاث مؤيد للسعودية في واشنطن قوله:" نائب الوزير يمتلك فعليا نفس سلطة الوزير".

 

وأضاف قائلا:" نظرا لأن والي العهد هو وزير الدفاع فهذا يعني أن الأمير خالد المعروف بـ KBS وزير الدفاع فعليا".

 

وبرز الأمير خالد على الساحة السياسية بصورة جلية منذ توليه منصبه كسفير في أمريكا في 21 يوليو 2017، خاصة بعد تصريحاته في عدد من الملفات الخارجية للمملكة كان من أبرزها الملف اليمني وملف مقتل جمال خاشقجي.

 

وتخرج الأمير خالد بن سلمان من كلية الملك فيصل الجوية بالرياض، ثم انضم إلى القوات الجوية الملكية السعودية، وتلقى تدريبه الأولي في قاعدة راندولف الجوية في سان أنطونيو، تكساس، وتلقى التدريب المتقدم في قاعدة كولومبوس الجوية في كولومبوس، ميسيسيبي، كما درس الحروب الإلكترونية المتقدمة في فرنسا، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

 

وعمل الأمير خالد مستشارًا في مكتب وزير الدفاع، ومن ثم مستشاراً في سفارة المملكة في واشنطن، قبل تعينه سفيراً للمملكة في أمريكا، وخلال فترة عمله كمستشار في مكتب وزير الدفاع، تم تكليفه من قبل ولي العهد بملفات ومسؤوليات عدة، وفقا للوكالة السعودية.

 

وذكرت تقرير الوكالة السعودية أن الأمير خالد كان "ملاصقاً لسمو ولي العهد منذ فترة طويلة، واستطاع خلال هذه الفترة أن يستوعب رؤية سمو ولي العهد لتطوير وزارة الدفاع لتكون في مصاف الدول المتقدمة عسكرياً.. عمل الأمير خالد بن سلمان طياراً لطائرة من طراز F-15، وضابط استخباراتٍ تكتيكي في القوات الجوية الملكية السعودية".

 

وأضاف التقرير أن الأمير خالد "قام بالعديد من المهام القتالية الجوية، إبان عمله كطيار في القوات الجوية الملكية السعودية، كجزء من حملة التحالف الدولي ضد داعش في سوريا وكجزء من عمليتي عاصفة الحزم وإعادة الأمل في اليمن".

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان