رئيس التحرير: عادل صبري 03:38 مساءً | الثلاثاء 25 يونيو 2019 م | 21 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

المبعوث الأمريكي الخاص بإيران: نظام الملالي «مافيا فاسدة»

المبعوث الأمريكي الخاص بإيران: نظام الملالي «مافيا فاسدة»

أحمد عبد الحميد 20 فبراير 2019 23:01

"يتعرض النظام الإيراني لضغوط متزايدة في جميع أنحاء العالم،  فالدول العربية وإسرائيل تتعاون في مواجهة الخطر المتنامي من طهران، وقد فرض الاتحاد الأوروبى مؤخرًا بجانب الولايات المتحدة  عقوبات جديدة، ومنعت الحكومة الألمانية شركة الخطوط الجوية الحربية من المطارات الألمانية".

 

حول  هذا السياق، أجرت صحيفة "بيلد" الألمانية مقابلة مع المبعوث الأمريكى الخاص بإيران بريان هوك، حول مؤتمر الشرق الأوسط، والفرق بين النظام والشعب في إيران، والاتفاق النووي المثير للجدل.

 

أوضح "بريان هوك"، أنّ استراتيجية الحكومة الأمريكية نحو إيران  تستند إلى ثلاث ركائز، هي الدبلوماسية، وردع  النظام الإيراني، والوقوف إلى جانب الشعب الإيراني، لافتًا إلى أنّ الجهود الدبلوماسية تركِّز على التوصل إلى اتفاق نووى جديد.

 

وبحسب "هوك"، فإن ّ الضغط الاقتصادي المتزايد على إيران سيعيدها راضخة إلى طاولة المفاوضات، وفي الوقت نفسه سيحرمها من العائدات التي تحتاج إليها لتمويل سياستها الخارجية العنيفة.

 

 وأوضح "المبعوث الأمريكي" أنّ الوقوف مع الشعب الإيراني أمر هام  بالنسبة للحكومة الأمريكية، لأنّ السكان الإيرانيين هم الذين عانوا  أطول فترة في ظل هذا النظام غير المدعوم من قبل سكانه.

 

ومضى "هوك" يقول:  "النظام الإيراني هو عصابة إجرامية، أو مافيا فاسدة، لم تعد أيديولوجية ثورته صالحة فى عصرنا  الحديث، لأنّ النظام يقمع سكانه، وينتهك حقوق الإنسان ويدمر البيئة، ويحرم الناس من أحلامهم".

 

وبسؤاله "هل يلوم الشعب الإيراني الولايات المتحدة على الوضع الإقتصادي الكارثي؟"، أجاب المبعوث الأمريكي: "الشعب الإيراني  عليه أن يلوم  الرئيس روحاني، الذى وعد في عام 2013 بالعديد من الإصلاحات الاقتصادية ولم يقدمها.. أمريكا تتمتع بدعم الشعب الإيراني".

 

وأضاف: "لقد أسسنا خمسة منصات لوسائل الإعلام الاجتماعية على الفارسية، وأتحدث بشكل شخصى مباشرة مع الإيرانيين، وقد طرح  على وزير الخارجية الأمريكى بومبيو، أسئلة عبر إحدى منصات التواصل  وأجاب عن طريق الفيديو".

 

وتابع: " ووزير الخارجية الأمريكي يجتمع مع الشباب الإيرانى بأمريكا  للاستماع إلى مطالبهم.. نريد يريدون حكومة تمثل الشعب، ونعتبر الأربعين سنة الماضية نكسة مريرة لرغبات الإيرانيين".

 

واستطرد:  "نحن نؤيد مطالبهم للإصلاح، والكثير مما يطالبون به يتماشى مع ما نطالب به.. الشعب الإيراني يحمل لافتات خلال الاحتجاجات التي لها نداءات مثل انسوا سوريا، فكروا بنا، لكن النظام يفضل أن ينسى شعبه، ويركز على سوريا ".

 

وبحسب "هوك"، فإنه على مدى الأربعين سنة الماضية، أوضح النظام بوضوح أنّه يريد الهلاك لإسرائيل والولايات المتحدة، وقبل بضعة أسابيع أصدر آية الله خامنئي القائد الأعلى للنظام الإيراني، تهديدات بالقتل ضد الرئيس الأمريكي، ومستشار الأمن القومي، وهدد النظام الإيراني بإبعاد إسرائيل عن الخريطة.

 

وعن دعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لأوروبا بترك الصفقة الإيرانية، رأى "هوك" أنّ الولايات المتحدة تركت الاتفاق في مايو 2018، وأعادت فرض عقوبات بعد ستة أشهر، وليس هناك شك في أن الصفقة الإيرانية روجت لاختبارات الصواريخ، لذا فعلى أوروبا أن تترك الاتفاق  النووي مع إيران.

 

وأوضح "هوك" أنّ طموحات إيران الإقليمية الرامية الى الهيمنة على الشرق الأوسط سيئة للغاية، مضيفًا أنّ  الاتفاق خلق  جواً لإيران في الشرق الأوسط، وهذا هو السبب في تشكيل تحالفات جديدة في الشرق الأوسط.

 

وعن مؤتمر الشرق الأوسط في "وارسو" الأسبوع الماضي، أوضح "هوك" أنه كان جيدًا في جوانب كثيرة، فقد تجمعت ما يقرب من 70 دولة من جميع أنحاء العالم لمناقشة مستقبل السلام والأمن في الشرق الأوسط، وكان لدى الولايات المتحدة أهدافًا طموحة للشرق الأوسط، وتم وضع أساس لمقاومة العدوان الإيراني.

 

وبرأى "هوك"، فإنّ أهم شيء يمكن أن يفعله الاتحاد الأوروبي هو أن يقف ضد انتشار الصواريخ واختبارات الصواريخ، لأن إيران تمتلك  أكبر ترسانة صاروخية في الشرق الأوسط، ما يزيد خطر الحرب.

 

للإطلاع على نص التقرير.. اضغط هنا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان