رئيس التحرير: عادل صبري 05:47 صباحاً | الأحد 17 فبراير 2019 م | 11 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

سياسى ألمانى: مصر تضمن استقرار الشرق الأوسط وتستحق المزيد من الاهتمام

سياسى ألمانى: مصر تضمن استقرار الشرق الأوسط وتستحق المزيد من الاهتمام

أحمد عبد الحميد 05 فبراير 2019 18:52

 قالت صحيفة "تاجس شبيجل"، الألمانية: إن وزير الشؤون الاقتصادية الألمانى "بيتر التماير"، الذي قام في مصر بالترويج للشركات الألمانية ، يرى أن أرض النيل تضمن استقرار الشرق الأوسط.

 

وبحسب الصحيفة تريد الجمهورية الاتحادية الاستمرار في تجهيز وتدريب الجيش والشرطة في البلاد، الأمر الذى انتقده سياسيون من الحزب الديمقراطي الحر، معتبرين أن الحكومة المصرية لا تملك أي تأثير على الاستقرار في المنطقة.

 

نقلت الصحيفة الألمانية تصريحات لوزير الاقتصاد الالمانى "التماير"، التى أدلى بها فى مقابلة مع الإذاعة الألمانية "دويتشه فيله" حيث قال بدوره، إن مصر لم تكن في حسبان الحكومة الألمانية لفترة طويلة، لأن البلاد كانت تعاني من مشاكل، فضلا عن المناقشات السياسية العالمية حول النزاعات التجارية بين الصين والولايات المتحدة والتوترات في أجزاء أخرى من العالم، لكن هذا البلد يستحق المزيد من الاهتمام.

 

وأردف السياسى الألمانى البارز، أن مصر تعد سوقًا هامًا للصناعة الألمانية والاقتصاد الألماني، ومن خلال تعزيز التعاون بين البلدين ، يمكن المساعدة في تحقيق الاستقرار في التنمية الاقتصادية والسياسية في مصر.

 

ومضى "التماير" يقول: " تناولت أيضًا حالة حقوق الإنسان في مقابلة مع الرئيس السيسي، وأكد الرئيس المصرى أن لديه موقف واضح شرحه للرئيس الفرنسي ماكرون ونظرائه الأجانب الآخرين".

 

أضاف "التماير"، أن ألمانيا تدعم كل شيء يقوي في نهاية المطاف ظهور مجتمع مدني، مما يؤدي إلى المزيد من الناس بالحقوق المدنية، منوهًا إلى أهمية التحرك إلى الأمام في مجال التعاون التعليمي وفي مجال التجارة والتعاون الصناعي، ومعربًا عن اقتناعه بأن مصر ستستقر بالنجاح الاقتصادي، وستنتقل تدريجيًا إلى الوضع الديمقراطي.
 

أوضحت الصحيفة، أن وزير الاقتصاد الاتحادي يرى تقدمًا في مصر، رغم المشاكل المستمرة ويريد توسيع التعاون الألماني المصري.
 

الصحيفة الألمانية، رأت أن المشاكل مع المؤسسات السياسية والمنظمات غير الحكومية في الماضي، سيتم حلها بعد لقاء التماير بالرئيس "السيسى"، مشيرة إلى أن هناك نقاشات دارت بين الجانبين حول الوضع الأمني وحالة حقوق الإنسان في مصر.

 

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان