رئيس التحرير: عادل صبري 12:51 مساءً | الأربعاء 16 يناير 2019 م | 09 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 17° غائم جزئياً غائم جزئياً

إذاعة ألمانية: نزاع أمريكا وتركيا حول الأكراد يصب في مصلحة بشار وبوتين

إذاعة ألمانية: نزاع أمريكا وتركيا حول الأكراد يصب في مصلحة بشار وبوتين

صحافة أجنبية

بوتين والأسد(أرشيفية)

إذاعة ألمانية: نزاع أمريكا وتركيا حول الأكراد يصب في مصلحة بشار وبوتين

أحمد عبد الحميد 14 يناير 2019 20:07

نشرت الإذاعة الألمانية "دويتشه فيله"، تقريرًا حول الوضع الراهن فى شمال سوريا والنزاع القائم بين الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا حول التعامل مع الأكراد وكيف أنه يصب في صالح نظام بشار الأسد وروسيا.

 

وأعدت التقرير "كريستين هيلبيرج،  الصحفية الألمانية المستقلة والخبيرة في شؤون الشرق الأوسط، والتي قالت إن الكرملين ونظام الرئيس السورى "بشار الأسد"، هما أكبر المستفيدين  من الصراع بين الولايات المتحدة وتركيا حول مصير الميليشيات الكردية.

 

وبحسب "رينر هيرمان"،  الصحفى الألمانى بصحيفة  فرانكفورتر الجماينه تسايتونج، فإن الأكراد بين المطرقة والسندان، لأن  انسحاب الأمريكيين من سوريا له عواقب وخيمة على الأكراد .

 

سيواجه الأكراد السوريين شهورا حاسمة بعد اتخاذ الرئيس الأمريكي ترامب إجراءات سحب القوات الأمريكية من سوريا، وسيكونوا بين مطرقة الأتراك وسندان النظام السوري، وفقًا للتقرير.

 

أوضحت الإذاعة الألمانية أن أنقرة ودمشق  تسعيان لتحقيق هدف مماثل وهو منع الحكم الذاتي الكردي.

 

لن يكون من مصلحة الأمريكيين أن يدعو الأكراد النظام السوري لحمايتهم من تركيا.

 

 لذلك طالب مستشار الأمن القومي جون بولتون بضمانات أمنية تركية للأكراد السوريين كشرط للانسحاب الأمريكي.

 

أردف التقرير أن خطة الانسحاب الأمريكى لم تتبلور بعد و ليس هناك جدول زمني ولا تتوافر معلومات حول كيفية ضمان حماية بولتون للأكراد.

 

وفي غياب خطة واضحة، فإن من المفترض أن ينحني الأكراد إلى الشر الأقل: التحالف مع دمشق.

 

واستطرد التقرير: "روسيا التي تساعد النظام السوري تستطيع من خلال الأزمة الحالية تحقيق  مكسبين سياسيين محتملين،  وهو مكسب المصداقية للعالم العربي ، لأنها تحمي وحدة أراضي سوريا، بالإضافة إلى تعميق الفجوة بين أنقرة وواشنطن، وبالتالي يصبح الطريق ممهدا".

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان