رئيس التحرير: عادل صبري 05:26 مساءً | الأحد 20 يناير 2019 م | 13 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

AFP: زيارة وزير الطاقة الإسرائيلي لمصر «نادرة»

AFP: زيارة وزير الطاقة الإسرائيلي لمصر «نادرة»

صحافة أجنبية

وزير الطاقة الإسرائيلي

AFP: زيارة وزير الطاقة الإسرائيلي لمصر «نادرة»

محمد البرقوقي 14 يناير 2019 13:20

في زيارة نادرة من جانب مسئول عبري، وصل وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتز إلى العاصمة المصرية القاهرة أمس الأحد لحضور مؤتمر للغاز الطبيعي، وفقا لما ذكرته مصادر في مطار القاهرة الدولي.

 

 

هكذا عقبت وكالة الأنباء الفرنسية "إيه إف بي" على الزيارة المفاجئة التي قام بها شتاينتز إلى البلد العربي الواقع شمالي إفريقيا، للمشاركة في اجتماعات منتدى شرق المتوسط للغاز، وهو تجمع قرر رؤساء مصر واليونان وقبرص إنشاءه خلال قمة ثلاثية عقدوها في  أكتوبر الماضي في اليونان.

 

وتعد الأردن ومصر هم الدولتان العربيتان الوحيدتان اللتان تتبادلات علاقات دبلوماسية كاملة مع إسرائيل، لكن تلك العلاقات ظلت محدودة بل وممنوعة على مستوى شعبي البلدين.

 

ويعارض المصريون، مثل معظم الشعوب  العربية، بوجه عام تطبيع العلاقات مع تل أبيب في غياب أية حلول للقضية الفلسطينية.

 

وجاءت زيارة المسئول الإسرائيلي بناء على دعوة من قبل الحكومة المصرية، وفقا لما صرح به وزير الطاقة.

 

وقال شتاينتز في تصريحات أدلى بها لإذاعة الجيش الإسرائيلي قبيل قدومه لمصر: " تطوير حقول الغاز له قيمة سياسية وإستراتيجية".

 

وأضاف شتاينتز: " الآن لديك وللمرة الأولى تعاون اقتصادي حقيقي بين محور دول السلام- إسرائيل ومصر والأردن، جنبا إلى جنب مع بقية الدول الأوروبية".

 

وزادت القاهرة اجتماعاتها واتفاقياتها بشأن الغاز الطبيعي مع دول الجوار مؤخرا. وفي فبراير من العام المنصرم، توصلت الحكومة المصرية إلى اتفاقية مع إسرائيل حول نقل الغاز الطبيعي من حقلي "تمار" و"ليفياثان" العبرييين للغاز الطبيعي إلى مصر.

 

كان مصدر مقرب من وزير الطاقة الإسرائيلي قد صرح لـ "إيه إف بي" بقوله إن " دعوة شتاينتز لحضور المؤتمر في مصر هي نتيجة إيجابية لاتفاقية الغاز".

 

والمرة الأخيرة التي زار فيها وزير إسرائيلي مصر كانت في نوفمبر من العام 2017 حينما شاركت جيلا جامليل وزيرة المساواة الاجتماعية في مؤتمر حول تعزيز المساواة بين النوعين "الجنسين" في دول البحر المتوسط.

 

وشهدت العلاقات بين إسرائيل وبعض الدول العربية دفئا في الشهور الأخيرة، حيث زار وزراء إسرائيليون كلا من دولة الإمارات العربية المتحدة وعمان العام الماضي.

النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان