رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 مساءً | الأربعاء 16 يناير 2019 م | 09 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 17° غائم جزئياً غائم جزئياً

دير شبيجل: «وحش البحر» المفترس  الأكبر فى وادى الحيتان بمصر

دير شبيجل: «وحش البحر» المفترس  الأكبر فى وادى الحيتان بمصر

أحمد عبد الحميد 13 يناير 2019 21:26

نشرت مجلة "دير شبيجل" الألمانية تقريرًا عن اكتشاف أثري مذهل يتمثل في العثور على حفريات لوحش البحر المنقرض اكتشفها باحثون ألمان فى وادي الحيتان بمصر.

 

وادي الحيتان هو حوض صحراوي قاحل صخري جاف في وسط مصر ، ويصنفه موقع اليونسكو للتراث العالمي ضمن الأماكن التاريخية المميزة.

 

وأشارت المجلة إلى أن اكتشاف وحش البحر المنقرض مثير للاهتمام بشكل خاص وهو الحوت ذو الأسنان البارزة الذي كان المفترس الأقوى في عصره.

 

"وادي الحيتان" اسم غريب لمنطقة صحراوية،  لكن له مبرر، حيث اكتشف علماء الحفريات مقبرة كاملة من الحيوانات البحرية من عصور ما قبل التاريخ ، تضم  أكثر من 200 هيكل عظمي من الحيتان ،

 

ولفتت المجلة إلى أن تلك المنطقة لم تكن جافة وحارة كما هي اليوم.

 

منذ حوالي 40 مليون سنة كانت منطقة  وادى الحيتان تضم جميع أنواع الكائنات الغريبة، 

ربما كان الأكثر لفتًا للانتباه حيوانًا قويًا يشبه الثعابين ، وكان طوله أكثر من 17 قدمًا، ذو أسنان بارزة  تصل إلى عشرة بوصات، وهو أكبر ما تم اكتشافه لحيوان ثديي.

 

وحسب الباحثين ، كان أسلاف الحيوانات في يوم من الأيام مخلوقات برية وخضعوا لتطور مذهل.

 

بالإضافة إلى ذلك، تشير الزعنفة الذيلية للحوت،  إلى العلاقة مع الثدييات البحرية، و كانت حيتان الباسيلوصورات ، كما هي معروفة باسمها العلمي ، أكبر الثدييات في ذلك العصر.

 

وفقًا لدراسة الباحثين  الألمان فإن حوت الباسيلوسورس هو  المفترس الأكبر في تلك الحقبة القديمة.

 

حلل الباحثون محتوى معدة الحيوان للدراسة. وفحصوا  بقايا الحفريات و اكتشفوا أجزاء من القرش البدائي والأسماك العظمية.

 

وصلت الحيوانات إلى حوالي خمسة أمتار، و عثر الباحثون على 13 عظمة من هذا النوع في وسط الهياكل العظمية.

 

ووجد العلماء في العديد العظام علامات العض أو الكسر. وقد أظهرت التحليلات السابقة أن مثل هذه الآثار  يمكن أن تستمد من أسنان الحوت القاتل.

 

كانت الحيتان  الصغيرة هي الضحية  المثالية لحوت الباسيليوسورس   بحسب التقرير.

 

ينتمي الباسيلوسورس إلى رتبة الحيتان القديمة، وعاش في عصر الإيوسين من حوالي 37-42 مليون سنة، اكتشف في وادي الحيتان في مصر كما عثر عليه أيضا في آسيا وأمريكا الشمالية وأوروبا ونيوزلندا. وكان يتغذى على الأسماك وحيتان الدوريودون الأصغر.

 

 وقد بلغ طول هذا الحوت 18 متر، وكان يسبح مثل الثعابين، وجدت حفريات تلك الحيتان على شكل حرف S ويرجع ذلك إلى أن عضلات عموده الفقري لم تكن قوية جدا كما أنها وجدت مقلوبة على ظهرها مما يرجح انها طفت بعد موتها واستقرت في هذا الوضع.

 

يشك العلماء أن المنطقة المحيطة بوادي الحيتان ربما كانت مثالية  لحيتان الباسيلوسورس.

 

عندما أصبحت المحيطات أكثر برودة نحو نهاية العصر الأيوسيني ، قبل حوالي 34 مليون سنة ، انقرض الباسيلوسورس.

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان