رئيس التحرير: عادل صبري 02:39 مساءً | الاثنين 21 يناير 2019 م | 14 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

جارديان: الغلق الفيدرالي يعمق أزمة ترامب السياسية في البيت الأبيض

جارديان: الغلق الفيدرالي يعمق أزمة ترامب السياسية في البيت الأبيض

صحافة أجنبية

غلق جزئي للحكومة الفيدرالية في أمريكا

جارديان: الغلق الفيدرالي يعمق أزمة ترامب السياسية في البيت الأبيض

محمد البرقوقي 22 ديسمبر 2018 11:33

القرار سيعمق أيضا الأزمة التي تشهدها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد أسبوع شهد أيضا استقالة وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس، احتجاجا على قرار اتخذه ترامب بسحب القوات الأمريكية من سوريا، ناهية عن هبوط سوق الأسهم الأمريكية بأسوأ وتيرة في عقد.

 

 

هكذا علقت صحيفة "جارديان" البريطانية على قرار الغلق الجزئي للحكومة الفيدرالية في الولايات المتحدة عند منتصف ليل الجمعة بعدما فشل نواب الكونجرس في التوصل إلى اتفاق بخصوص مطالب ترامب بالحصول على تمويل لبناء جدار حدودي مع المكسيك.

 

وذكرت الصحيفة في سياق تقرير على نسختها الإليكترونية أن المفاوضات المحمومة التي دارت في الكونجرس بغرفتيه – النواب والشيوخ- أمس الجمعة قد أخفقت في التوصل إلى اتفاقية، ما أصاب الجهاز الفيدرالي بالشلل التام عند منتصف الليل.

 

كان ترامب قد هدد بتنفيذ "غلق طويل جدا" للحكومة الفيدرالية إذا لم تلبى مطالبه بتدبير مليارات الدولارات من أجل تمويل بناء حائط على الحدود الأمريكية-المكسيكية.

 

الغلق الحكومي من شأنه أن يعطل العمليات الحكومية، ويؤدي إلى تسريح مأت الآلاف من العمال الفيدراليين، أو حتى إجبارهم على العمل دون رواتب، قبل أيام فقط من أعياد رأس السنة.

 

وبعد الغلق، سيصبح حوالي 380 ألف شخصا في بطالة تقنية، بينهم 95% من موظفي وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" ووزارة الإسكان، و52 ألف موظفا من إدارات الضرائب.

 

ولدى 75% من الإدارات الفيدرالية ميزانية تمت الموافقة عليها منذ أشهر ولن تتأثر بالإغلاق، لكن العكس ينطبق على عدد من الوزارات المهمة مثل الأمن الداخلي والعدل والتجارة والنقل والسكن والخزانة، وكذلك وزارة الداخلية التي تدير المحميات الوطنية التي يتوجه إليها عدد كبير من الزوار خلال فترة الأعياد.

 

وبرغم زعمه في السابق أنه سيكون "فخورا" بغلق الحكومة، انطلق الرئيس الأمريكي في إلقاء اللائمة على الديمقراطيين، محملا إياهم مسؤولية ما حدث.

 

وقال ترامب في تغريدة على حسابه الشخصي على موقع التدوينات المصغرة "تويتر": " الديمقراطيون، الذين نحتاج إلى أصواتهم في مجلس الشيوخ، ربما يصوتون ضد الأمان الحدودي، والحائط حتى برغم أنهم عيروفن أنه ضروري ولا غنى عنه".

 

وأكمل: "إذا صوت الديمقراطيون بـ (لا)، سيكون هناك غلق سيستمر لفترة طويلة جدا. والناس لا يريدون الحدود مفتوحة أو الجريمة!".

 

جدير بالذكر أن آخر "إغلاق" لإدارات فيدرالية في الولايات المتحدة كانت في يناير الماضي ، وهو الأول في عهد إدارة ترامب، وقد استمر ثلاثة أيام.

 

وفي السابق تم غلق الإدارات غير الأساسية في أكتوبر من العام 2013، وكانت فترة طويلة، حيث استمرت 16 يوما، أما الفترة الأطول على الإطلاق فقد استمرت   21 يوما في 1995-1996.

النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان