رئيس التحرير: عادل صبري 03:13 مساءً | الخميس 24 يناير 2019 م | 17 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 21° صافية صافية

الجارديان لـ«البريطانيين»: مع اقتراب «الكريسماس».. يجب ألا ننسى معاناة السوريين

الجارديان لـ«البريطانيين»: مع اقتراب «الكريسماس».. يجب ألا ننسى معاناة السوريين

صحافة أجنبية

السوريون يعانون من أوضاع صعبة وبخاصة الأطفال

الجارديان لـ«البريطانيين»: مع اقتراب «الكريسماس».. يجب ألا ننسى معاناة السوريين

جبريل محمد 21 ديسمبر 2018 22:30

تحت عنوان "يجب ألا ننسى معاناة السوريين" سلطت صحيفة "الجارديان" البريطانية الضوء على المعاناة التي لا زال يعيشها الآلاف من السوريين وخاصة الأطفال في مختلف أصقاع العالم، وبخاصة داخل بلدهم سوريا.

 

وقالت الصحيفة، إن الأطفال هم مستقبل سوريا، وعانوا أكثر من غيرهم، وحوالي 75٪ منهم يعانون من اضطراب ما بعد الصدمة، 50٪ منهم غير قادرين على تجاوز الأمر.

 

وأضافت، بريطانيا لم تتدخل، ولم يمت أي جندي بريطاني، لكننا شهدنا هجمات إرهابية منتظمة داخل المملكة، وقتل ما يصل إلى مليون شخص في سوريا، والأسلحة الكيميائية ظهرت من جديد في ساحات المعارك، وحتى في شوارع إنجلترا.

 

وتابعت، هناك أربعة ملايين مدني محاصرون في إدلب مع بقايا المعارضة، وهي منطقة شبيهة بحجم جزيرة "وايت"، هؤلاء الناس اليائسون لا يستطيعون الخروج ولا يمكن للمساعدات الدخول.

 

وأصدرت مفوضية المؤسسات الخيرية توجيهات بأن تقديم المعونة إلى إدلب قد يخرق قوانين مكافحة الإرهاب في المملكة المتحدة، ومن هنا توقفت المساعدات عن الوصول إلى المحتاجين، ولا تأتي المساعدات إلا عبر الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية عبر دمشق، وتشير المصادر إلى أن ما يصل لـ 75٪ منها يستحوذ عليه النظام.

 

وأوضحت الصحيفة، لكن ربما الأمم المتحدة، بدعم من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا، يمكنهم وضع مراقبين على الأرض في إدلب، وبدعم من الجيش التركي لضمان وصول المساعدات لمن يحتاجون إليها.

 

واختتمت الصحيفة تقريرها بمناشدة البريطانيين عدم نسيان الآلاف من الأطفال الذين يعانون في ثلوج إدلب، وبعضهم يتضورون جوعا، وبعضهم مصابون بجروح خطيرة، ويفقد معظمهم تعليمهم، يجب علينا أن نحاول المساعدة، أو على الأقل نذكرهم في هذا الوقت من العام، خاصة عندما لا نتمكن من تحريرهم أو توفير الملاذ الآمن لهم.

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان