رئيس التحرير: عادل صبري 08:23 مساءً | السبت 19 يناير 2019 م | 12 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

أكثر من 3 ملايين نسخة مبيعات مذكرات زوجة أوباما في أول شهر

أكثر من 3 ملايين نسخة مبيعات مذكرات زوجة أوباما في أول شهر

صحافة أجنبية

كتاب ميشيل أوباما الجديد

واشنطن بوست:

أكثر من 3 ملايين نسخة مبيعات مذكرات زوجة أوباما في أول شهر

محمد البرقوقي 13 ديسمبر 2018 19:20

يواصل نجم ميشيل أوباما، سيدة أمريكا الأولى السابقة وزوجة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما الصعود بفضل نجاح كتابها الجديد الذي يحمل اسم Becoming والذي يتضمن مذكرات عن حياتها الشخصية ونشأتها، حيث تجاوزت مبيعاته الـ3 ملايين نسخة حتى الآن، وفقا لما أعلنته دار "كراون ببلينشج" للنشر.

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن كتاب أوباما الجديد الذي طُرح للمرة الأولى للبيع في الـ13 من نوفمبر المنصرم، يعد واحدة من أسرع الكتب غير الخيالية مبيعا على الإطلاق، بل إنه من المتوقع أن يصبح أحد أفضل المذكرات السياسية مبيعا في التاريخ.

 

وأضافت الصحيفة في سياق تقرير على نسختها الإليكترونية أنه وفي غضون أسابيع قليلة من طرحه للبيع، أصبح أفضل كتاب مبيعا في 2018، بأكثر من 2 ملايين نسخة في كافة أشكالة.

 

ونُشر الكتاب بحوالي 33 لغة، وهو الآن في طبعته السادسة، وتم طرح 6 ملايين نسخة مطبوعة منه في العالم.

 

وقالت الشبكة إن مذكرات أوباما التي تدور حول جذورها في شيكاغو والفترة التي أمضتها في البيت الأبيض إبان تولي زوجها منصب الرئيس الأمريكي، قد حظيت بشعبية كبيرة أيضا خارج الولايات المتحدة، حيث حققت مبيعات كبيرة في كل من أوروبا والدول الإسكندينافية، وأيضا المملكة المتحدة، وفقا لما أوردته مؤسسة "بنجوين راندوم هاوس".

 

وتركت ميشيل أوباما البيت الأبيض منذ عامين تقريبا منذ أن رحل زوجها عنه بعد مغادرة منصبه وتولي خلفه الجمهوري  دونالد ترامب منصب الرئيس، لكن لا تزال سيدة أمريكا الأولى السابق مهتمة بتفاصيل حياتها هي وزوجها في مؤسسة الرئاسة الأمريكية.

 

ولا يزال " بيكمينج" يحتل المرتبة الأولى على شبكة الإنترنت، وتحديدا على موقعي "آمازون" و"بارنيز أند نوبل".

 

وتشير التقارير إلى أنه من المتوقع أن تكون أوباما قد حصدت أكثر من 20 مليون دولار منذ الأسبوع الأول من طرحه في الأسواق .

 

وكانت أوباما قد أصدرت مذكراتها إلى الأسواق العالمية بعدما تمت ترجمتها إلى 30 لغة مختلفة، وتشمل المبيعات النسخ الورقية والسمعية والإلكترونية في الولايات المتحدة وكندا ، وأوردت من خلالها الصعوبات التي واجهتها في العمل، وعن عدم اهتمامها بالسياسة، إلى جانب رفضها مسامحة  ترامب على طعنه في وطنية زوجها  باراك أوباما.

 

وحقق الكتاب نجاحا باهرا في الولايات المتحدة ، وألمانيا وفرنسا وهولندا وإسبانيا والدنمارك وفنلندا.

 النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان