رئيس التحرير: عادل صبري 03:12 مساءً | الخميس 24 يناير 2019 م | 17 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 21° صافية صافية

لهذا السبب.. «أنا أيضًا» المناهضة للتحرش تضر المرأة أكثر

لهذا السبب.. «أنا أيضًا» المناهضة للتحرش تضر المرأة أكثر

صحافة أجنبية

حملة أنا أيضًا المناهضة للتحرش

لهذا السبب.. «أنا أيضًا» المناهضة للتحرش تضر المرأة أكثر

محمد عمر 12 ديسمبر 2018 09:32

قالت الكاتبة المصرية داليا بسيوني إن حركة "أنا أيضا" المناهضة للتحرش أضرت بالمصريات واستخدمت ضدهن في حالات كثيرة، موضحة أنه بمجرد إعلان المرأة عن واقعة تحرش للعامة، تتحول إلى متهمة أمام المجتمع.

 

و"أنا أيضًا"، حركة نسائية اجتماعية عالمية مناهضة للتحرش وكافة أنواع العنف الجنسي ضد النساء، قامت منذ انطلاقتها بفضح عشرات الرجال المتهمين بالاعتداء والتحرش الجنسي في مجالات، من بينها الترفيه والسياسة والأعمال، واضطرت عشرات الشخصيات البارزة لترك العمل أو أقيلت من مناصب رفيعة، وبدأت الشرطة تحقيقات في بعض الاتهامات المتعلقة بالاعتداءات الجنسية التي كشفتها الناشطات في هذه الحركة الناشطة أساسا في فضاءات التواصل الاجتماعي.

 

 

جاءت تصريحات الكاتبة المسرحية ومؤلفة رواية "سوليتير" والحاصلة على منحة فولبرايت للفنون، خلال حلقة نقاشية في جامعة نيويورك بأبو ظبي، حيث أشارت إلى أن بعض السيدات واجهن اتهامات ودعاوى قضائية، وحالات سجن، بعد تحدثهن علنا عن تعرضهن لحالات تحرش، وفق ما ذكرته صحيفة ذا ناشيونال.

 

 

حضرت الحلقة بجانب داليا بسيوني، اثنين آخرين من كتّاب المسرحيات، هما: سيلما كوستا من موزمبيق، وأسييموي ديبوراه كاوي من أوغندا.

 

من جانبها، شككت كوستا وهي مؤلفة كتابي "لا نوك" و"كراسي"، في مفهوم الحركة النسائية، الذي اجتاح أفريقيا خلال السنوات الماضية، وقالت، إن تحديد جنس المرء بكلمة أمر خاطئ، إذ يجب أن تحصل المرأة على المزيد من الحقوق بعيدًا عن جنسها كأنثى، مشيرة إلى أن هناك فرقا في طريقة التفكير نحو المرأة في الولايات المتحدة ونظيرتها في أفريقيا أو الشرق الأوسط، موضحة أن مفهوم الحركة النسوية جاء على متن مراكب العبيد قبل سنوات إلى أفريقيا ومن ثم فإنه لم يحظ بأي دعم، لأن جدتها على سبيل المثال لا تفكر بمثل عقليتها الآن، ومع ذلك فإن الأفكار القديمة هي التي مازالت تستحوذ على عقول الغالبية في القارة السمراء فيما معاملة المرأة.

 

لمتابعة النص الأصلي اضغط هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان