رئيس التحرير: عادل صبري 04:03 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الفرنسية: في ماليزيا.. "مفيش إعدام تاني"

الفرنسية: في ماليزيا.. مفيش إعدام تاني

صحافة أجنبية

إلغاء العقوبة ينقذ المتهمتين في قتل الأخ غير الشقيق لكوريا الشمالية من الموت

الفرنسية: في ماليزيا.. "مفيش إعدام تاني"

جبريل محمد 11 أكتوبر 2018 15:43

كشفت وكالة الأنباء الفرنسية عن موافقة الحكومة الماليزية على إلغاء عقوبة الإعدام، وهو ما سيعيد الحياة لأكثر من 1200 شخص كانوا ينتظرون تنفيذ الحكم.

 

وقالت الوكالة، إن عقوبة الإعدام حاليا إلزامية في جرائم القتل، والخطف، وحيازة الأسلحة، والاتجار بالمخدرات، وهو قانون من إرث الاستعمار البريطاني، إلا أن وزير الاتصالات والوسائط المتعددة "جوبيند سينغ ديو" قال :إن" الحكومة قررت إلغاء هذه العقوبة.. وسوف يعدل القانون قريبا".

 

وأضاف: الحكومة قررت إلغاء عقوبة الإعدام لأن المواطنين الماليزيين أظهروا أنهم ضد تلك العقوبة.

 

ونقلت وسائل إعلام ماليزية عن وزير في الحكومة يدعى "ليو فوي كيونج" قوله :سيكون هناك وقف اختياري لعمليات الاعدام بحق السجناء المحكوم عليهم حاليا بالاعدام، وبما اننا نلغي العقوبة فإن جميع الاعدامات يجب ألا تنفذ.. والقانون سوف يطرح على البرلمان الاثنين المقبل".

 

والوقف الاختياري لعقوبة الإعدام سينقذ امرأتان متهمتان باغتيال الأخ غير الشقيق المتبقي للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ إيل العام الماضي، وسوف تنجو أيضا المواطنة الأسترالية ماريا إلفيرا بينتو إكسبوستو، التي أدينت بتهمة تهريب المخدرات في مايو، حيث القي القبض عليها في ديسمبر 2014 بعدما عثر معها على 1.1 كيلوجرام من مادة الميتامفيتامين الكريستالية أثناء مرورها عبر كوالا لامبور على متن رحلة جوية من شنغهاي لملبورن.

 

وفي أبريل الماضي، منحت منظمة العفو الدولية ،ماليزيا، المرتبة العاشرة في استخدام عقوبة الإعدام ضمن 23 بلداً نفذت العقوبة في 2016.

 

وقالت صحيفة "نيو ستريتس تايمز" الماليزية، من بين عامي 2007 لـ 2017 شنق 35 شخصا، وهناك 1267 سجينا ينتظرون تنفيذ حكم الإعدام، ويشكلون 2.7 % من عدد السجناء.

 

ورحب المدافعون عن حقوق الإنسان بالقرار، وقالوا :" لم يكن هناك أي دليل على أن الإعدام يردع المذنبين عن جرائم العنف أو المتعلقة بالمخدرات".

 

وتحتفظ سنغافورة المجاورة، وهي مستعمرة بريطانية سابقة، بعقوبة الإعدام في جرائم معينة مثل القتل وتهريب المخدرات.

 

وأفادت منظمة العفو الدولية في تقريرها الشهر الماضي بشأن عقوبة الإعدام في عام 2017، أن 23 دولة فقط هي التي تحتفظ بعقوبة الإعدام، حيث يعتقد أن الصين هي "الجلاد الأول في العالم".

 

وكان هناك 993 عملية إعدام سجلت عام 2017 في 23 دولة، لكن أرقام منظمة العفو الدولية لا تشمل "الآلاف" التي يعتقد أنها نُفذت في الصين، والتي تصنف هذه المعلومات على أنها من أسرار الدولة.

 

وباستثناء الصين ، تقول منظمة العفو الدولية إن إيران السعودية والعراق وباكستان نفذت 84 % من عمليات الإعدام في 2017.

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان