رئيس التحرير: عادل صبري 02:52 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بالصور| ركاب طائرة يمنعون ترحيل صومالي من بريطانيا

بالصور| ركاب طائرة يمنعون ترحيل صومالي من بريطانيا

صحافة أجنبية

المواطن الصومالي وسط عدد من موظفي وزارة الداخلية البريطانية

بالصور| ركاب طائرة يمنعون ترحيل صومالي من بريطانيا

بسيوني الوكيل 11 أكتوبر 2018 11:24

نجح ركاب طائرة في مطار هيثرو بلندن في وقف ترحيل مواطن صومالي من بريطانيا على نفس رحلتهم الجوية.

قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني إن الركاب ساعدوا الصومالي الذي ظل يصرخ في الطائرة اعتراضا على ترحيله بالمطالبة بإنزاله من الطائرة.

 

وأوضحت أن الرجل أُحضر إلى رحلة تابعة للخطوط الجوية التركية قبل أن تغادر بقليل إلى إسطنبول بصحبة 4 من مسئولي وزارة الداخلية البريطانية ظهر الثلاثاء.

وأظهر مقطع فيديو الرجل يصرخ بأعلى صوته أنه يفصل عن أسرته ويتم نقله إلى الصومال، الأمر الذي دفع ركاب الطائرة للتدخل لإنزاله من الطائرة بعد نقاش طويل مع موظفي الداخلية الذين كانوا على متن الرحلة.

 

وفي المقطع، يظهر عدد من الركاب وهم يصرخون مطالبين بإخراجه من الطائرة بينما يترك آخرون مقاعدهم للبدء في تصوير المواجهة.

وظهر أحد الركاب يتحدث إلى المسئولين ويخبرهم أن الناس تموت في العاصمة الصومالية مقديشو، فيرد المسئول قائلا:" هم يموتون في لندن يا سيدي".

 

كما توجه راكب آخر إلى الصف الخلفي الذي يجلس فيه اثنان من موظفي الداخلية بجانب المواطن الصومالي ليخبرهم بأن الرجل يقول إنكم تفرقون بينه وبين أسرته في بريطانيا.

 

وواصل الركاب النقاش مع موظفي وزارة الداخلية قائلين إنهم لا يعرفون ما إذا كان الرجل مجرمًا أم لا.

وفي نهاية المطاف تم إنزال الرجل من الطائرة لتتعالى هتافات الركاب فرحا، حيث يمكن أن يسمع أحدهم وهو يصرخ قائلا إنه "رجل حر".

 

ورد أحد المسئولين قائلا :" هذه محاولة لإخراجه من الطائرة حتى  يستطيع أن يقيم في بريطانيا".

 

وعلقت الصحيفة بقولها:" على الرغم من محاولة إزالة مخاوف الركاب، اضطر مسؤولو وزارة الداخلية إلى الاستسلام وإبعاد الرجل من الطائرة بسبب مناشدات المسافرين المستمرة".

 

وفي تحديثها للتقرير في وقت لاحق قالت الصحيفة إنها علمت أن الرجل الصومالي الذي يجري ترحيله من بريطانيا "مجرم أجنبي"، مدان في العديد من الجرائم الخطيرة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان