رئيس التحرير: عادل صبري 01:40 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

ترامب يعلق على نتائج مسح بشأن شعبيته.. ماذا قال؟

ترامب يعلق على نتائج مسح بشأن شعبيته.. ماذا قال؟

صحافة أجنبية

دونالد ترامب

ترامب يعلق على نتائج مسح بشأن شعبيته.. ماذا قال؟

محمد البرقوقي 05 أكتوبر 2018 17:53

أثنى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تقييم الشعبية الذي منحه إياه أخر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة "راسموسن ريبورتس" ذات الاتجاه المحافظ، وفقا لما نشره الموقع الإليكتروني لشركة "إيه أو إل" الأمريكية لخدمات الإنترنت والإعلام.

وأظهرت الدراسة أن شعبية ترامب بلغت نسبتها 50% في الولايات المتحدة الأمريكية، وهو ما أدخل السرور على نفس ترامب الذي سارع إلى كتابة تغريدة على حسابه الشخصي على موقع التدوينات المصغرة «تويتر» قال فيها: « العمل الجاد، أشكركم!»

 

وقام ترامب أيضا بمشاركة صورة له تبرز نسبة الـ50 التي حصل عليها من نتائج الاستطلاع.

 

وتجري "راسموسن ريبورتس" دراسات مسحية تتعلق بأداء الرئيس الأمريكي بصورة يومية. ومن بين الـ50 من المشاركين في المسح ممن أعربوا عن موافقتهم على أداء ترامب في البيت الأبيض، قال 37% إنهم مقتنعون تماما بهذا الرأي.

 

وفي المقابل أعرب 40% ممن شملتهم الدراسة عن عدم رضائهم عن أداء ترامب الرئاسي، وقال 40% إن لديهم شعور قوي بهذا الرأي.

 

كانت مجلة "نيوزويك" الأمريكية أن شعبية الرئيس الأمريكي  لم تتجاوز نسبتها الـ50 في المتوسط منذ وصوله إلى البيت الأبيض رسميا في الـ 17 من يناير 2017.

أظهرت نتائج استطلاع رأي حديث أن 49% من المشاركين فيه لم يوافقوا على أداء ترامب الرئاسي.

 

وأوضح الاستطلاع الذي أجرته "راسموسن ريبورتس" تقييمات عالية في شعبية الرئيس الأمريكي بدرجة حتى تفوق نظيرتها من جانب أي شركة أخرى متخصصة في الدراسات المسحية.

 

وفي العشرين من يناير الماضي كشفت وسائل إعلام أن شعبية دونالد ترمب شهدت تراجعا واضحا لدى الرأي العام مع مرور عام على تنصيبه. وذكر استفتاء محلي أن شعبية ترمب بلغت 38%، وهي أقل نسبة يشهدها رئيس أمريكي في عامه الأول بالبيت الأبيض.

 

وكان جورج بوش الابن أكمل عامه الأول في البيت الأبيض بشعبية بلغت 86% وجون كيندي 77%. وحظي كل من بيل كلينتون وباراك أوباما بدعم ما بين 55% و59% من الأمريكيين بعد مرور عام بعد وصولهم الحكم، ليكون ترامب الأقل شعبية في تاريخ رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان