رئيس التحرير: عادل صبري 08:59 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

شفرة تسكن رأس شاب جنوب إفريقي لمدة 4 أيام

شفرة تسكن رأس شاب جنوب إفريقي لمدة 4 أيام

صحافة أجنبية

شفرة تخترق رأس شاب بجنوب أفريقيا

شفرة تسكن رأس شاب جنوب إفريقي لمدة 4 أيام

أحمد عبد الحميد 02 أكتوبر 2018 20:08

قالت مجلة شبيجل، إن  شاب جنوب أفريقى من جوهانسبرج  يبلغ من العمر 25 عاماً، شارك لفض نزاع نشب بين أصدقاءه، فاخترقت شفرة يبلغ طولها عشر سنتيمترات رأسه، وظلت ساكنة داخلها لمدة أربعة أيام.

 

اصطحبه أصدقاءه إلى المستشفى بعد فترة من الواقعة، وكان الأطباء مترددون فى نزع الشفرة من داخل جمجمته.

 

أراد  الشاب البالغ من العمر 25 عامًا فقط أن يساعد فى فض نزاع ، وكان فى  حالة سكر،  ثم  اخترقت شفرة طولها عشر سنتيمترات في رأسه.، بحسب المجلة الألمانية.

 

أوضحت المجلة الألمانية، أن الشاب الأفريقى  المدمن للكحول،  لم يشعر باختراق  الشفرة رأسه  لمدة أربعة أيام، بسبب تأثير الكحول.

 

على الرغم من أنه كان  يشعر  بصداع، وألم فى عيناه اليسرى،  لم يتوجه الشاب إلى الطبيب  على الفور، وقضى فى المنزل للاستلقاء، إلى أن التقطه أصدقاؤه وتوجهوا به إلى المستشفى.

 

 الأشعة السينية أثبتت  أن الشاب البالغ من العمر 25 عامًا،  قد طعن فى رأسه،  واخترقت شفرة  طولها 10 سنتيمتر جمجمته،  من ناحية  العين اليسرى تقريباً إلى الأذن اليمنى.

استغرق الأطباء أكثر من ثلاثة أيام لإزالة الشفرة من رأس الشاب.

 

نقل الأطباء الشاب  إلى مستشفى كريس هاني باراغواناث الأكاديمي في جوهانسبرج ، وتم الاتصال بأطباء الطوارئ في البداية، ثم  بأطباء العيون ، ثم بجراحى الأعصاب وأخيراً ، بأخصائي الأنف والأذن والحنجرة، وبجراحي الفم والوجه والفكين.

 

بعد 24 ساعة من وصوله إلى المستشفى ، وبعد كشف دورى تم من قبل كافة أخصائى المستشفى، كان بإمكان الشاب الانتقال إلى سرير المستشفى. 

 

أوضحت الأشعة السينية، أن الشفرة لم  تصل إلى أي شريان دموي هام فى الرأس،  لأن الشفرة تشابكت  بقوة في الهياكل العظمية داخل الجمجمة، ولذلك لم تتحرك لتجرح  المزيد من الأنسجة، ولذلك أعتبر الأطباء  هذا الشاب محظوظًا للغاية.

 

أخيرا ، وبعد أربعة أيام من عمل الأطباء  ، تجرأ الأطباء على سحب الشفرة.

في جنوب أفريقيا ، تنتشر إصابات الطعنات بين السود ، الشباب.

 

الشاب البالغ من العمر 25 عاماً قال لمجلة شبيجل:  "أستطيع أن أرى الحياة  الآن بشكل مختلف،  لقد أصبحت شخصًا أفضل يتعلَّم من المواقف سواء كانت جيدة أم سيئة"

 وأردف الشاب ناصحًا لأقرانه: " لا تلعبوا دور البطل، وخاصة إذا كان الشخص الذى يواجهكم يحمل  سلاح ناري أو سكين".

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان