رئيس التحرير: عادل صبري 02:40 مساءً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بلومبرج: بعد مكالمة ترامب وسلمان.. أسواق النفط تترقب الأسعار

بلومبرج: بعد مكالمة ترامب وسلمان.. أسواق النفط تترقب الأسعار

صحافة أجنبية

الملك سلمان بن عبدالعزيز والرئيس الأمريكي دونالد ترامب

بلومبرج: بعد مكالمة ترامب وسلمان.. أسواق النفط تترقب الأسعار

بسيوني الوكيل 30 سبتمبر 2018 19:04

قالت وكالة "بلومبرج" الأمريكية إن الرئيس دونالد ترامب جذب انتباه تجار النفط باتصال هاتفي أجراه مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

 

وأضافت الوكالة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم أن اتصال ترامب بالملك سلمان جاء بعد أيام من أحدث انتقاد وجهه الرئيس الأمريكي لمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" بسبب ارتفاع أسعار النفط. وكان ترامب قد هاجم المنظمة واتهمها بنهب ثروات العالم برفع أسعار النفط.

 

وخلال الاتصال ناقش الطرفان الجهود المبذولة للحفاظ على إمدادات النفط من أجل ضمان استقرار سوق النفط وهو الأمر الذي يؤثر إيجابا على نمو الاقتصاد العالمي، إضافة إلى الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، بحسب الوكالة.

 

وتعليقا على هذه المكالمة قالت الوكالة إن :" صناديق التحوط تراقب تحركات ترامب مع السعودية  من أجل أي علامة على أن الولايات المتحدة قد تتخذ أي إجراء ضد المملكة أو الأعضاء الآخرين في المنظمة".

 

وأضافت :" كما أن سوق النفط سيكون في انتظار أي إشارة من وزير النفط السعودي خالد الفالح، الذي من المقرر أن يتحدث في فعاليات بالمغرب وروسيا يوم الاثنين والخميس على التوالي"، مشيرة إلى أن الوزير قد يعلن عن خطوة تساعد في خفض أسعار النفط.

 

ويواصل الرئيس الأمريكي ضغوطه على أوبك التي اتهمها بدفع أسعار النفط إلى أعلى مستوى.

 

وزادت أسعار النفط 1% الخميس، وسط توقعات بانخفاض المعروض في الأسواق بسبب العقوبات الأمريكية المرتقبة على إيران والتي من المقرر أن يبدأ سريانها في نوفمبر.

وكانت العقود الآجلة لخام برنت تسليم شهر أقرب استحقاق سجلت 82.23 دولار للبرميل بارتفاع 89 سنتا أو 1.1 بالمئة عن آخر تسوية، وبما يقل قليلا عن أعلى مستوى في أربعة أعوام الذي سجلته يوم الثلاثاء.

 

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 72.47 دولار للبرميل بارتفاع 90 سنتا أو 1.3 بالمئة عن آخر تسوية.

 

وقال تجار إن أسواق النفط تشهد انخفاضا في المعروض قبل العقوبات الأمريكية المرتقبة على قطاع النفط الإيراني والتي يبدأ تطبيقها في الرابع من نوفمبر.

 

وبلغت صادرات النفط الخام الإيرانية ذروتها في 2018، حين سجلت نحو ثلاثة ملايين برميل يوميا بما يعادل ثلاثة بالمئة من حجم الاستهلاك العالمي.

 

وأظهرت بيانات شحن على منصة تومسون رويترز أن الصادرات الإيرانية في سبتمبر انخفضت إلى نحو مليوني برميل يوميا مع رضوخ المشترين في أنحاء العالم للضغوط الأميركية وتخفيضهم للواردات.

 

وكان الرئيس الأمريكي قد طلب من الملك سلمان زيادة إنتاج النفط بمقدار 2 مليون برميل، وأشار إلى أن العاهل السعودي وافق على طلبه، وذلك في 30 يونيو الماضي.

 

ويأتى طلب ترامب من المملكة بزيادة إنتاجها للنفط من أجل تعويض الخسائر الناجمة عما وصفه الرئيس الأمريكي حينها بـ"الخلل" الذي أصاب إيران وفنزويلا، وهو نتيجة لتوتر العلاقات بين واشنطن وهاتين الدولتين.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان