رئيس التحرير: عادل صبري 10:24 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

ذا صن: هكذا دافعت «سائحة الترامادول» عن زوجها المصري

ذا صن: هكذا دافعت «سائحة الترامادول» عن زوجها المصري

صحافة أجنبية

عمر سعد زوج السائحة البريطانية

ذا صن: هكذا دافعت «سائحة الترامادول» عن زوجها المصري

بسيوني الوكيل 26 سبتمبر 2018 11:11

أكدت السائحة البريطانية "لورا بلومر" والمعروفة إعلاميا بـ "سائحة الترامادول" أن زوجها المصري عمر سعد لم يتخل عنها بعد الحكم عليها بالسجن في مصر.

وتقضي لورا التي أتمت عامها الـ 34 خلف القضبان عقوبة الحبس في سجن القناطر بالقاهرة 3 سنوات لإدانتها بحيازة مخدرات بعد ضبط 290 حبة ترامادول بحوزتها في مطار الغردقة في أكتوبر الماضي.

 

وقالت صحيفة "ذا صن" البريطانية في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني إن لورا دافعت عن زوجها، مؤكدة أنه يواظب على زيارتها في السجن كل 15 يوم.

 

 

وكانت تقارير "غير صحيحة" زعمت أن عمر خدعها لكي تجلب له المخدرات، بحسب التقرير.

ونقلت الصحيفة عن لورا قولها:" عمر لم يتخل عني لقد جاء إلى هنا، وظل يدعمني طوال الوقت .. إنه شخص رائع. الناس تستطيع أن تعتقد ما تشاء لكن الحقيقة بعيدة عن هذا".

 

وأضافت:" أنا فقط كنت أحاول أن أصبح عطوفة معه. كنت أعتقد أن الحبوب سوف تساعد عمر . هذا كل ما في الأمر ليس هناك شيء أكثر من ذلك".

 

وكانت الصحيفة قد كشفت قبل أيام أن السائحة البريطانية خسرت الاستئناف على حكم حبسها 3 سنوات لإدانتها بحيازة حبوب مخدرة في مصر.

 

وكانت أسرة لورا بلومر قد ذكرت أن محامي الدفاع تقدم بطلب استئناف على  حكم حبسها الصادر في ديسمبر الماضي.

 

وأوضحت جين شقيقة لورا في تصريحات سابقة لـ "مصر العربية" أن:" المحامي أبلغنا أنه تقدم بطلب استئناف على حكم حبسها ونأمل أن تحدد المحكمة جلسة في أقرب وقت لنظره".

 

 وأعربت عن أمل أسرتها في ان تحصل لورا على البراءة في الاستئناف حتى تعود إلى أحضان أسرتها مجددا، مشيرة إلى أن حبسها تسبب في إرباك شديد للأسرة الحزينة على ابنتها التي تقبع خلف القضبان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان