رئيس التحرير: عادل صبري 11:46 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

ذا صن: «توماس كوك » تُجلي 300 سائح من فندق بالغردقة

ذا صن: «توماس كوك » تُجلي 300 سائح من فندق بالغردقة

صحافة أجنبية

شركة "توماس كوك" تُخير عملاءها بين الانتقال لفندق آخر أو العودة لبريطانيا

بعد وفاة سائحين بريطانيين

ذا صن: «توماس كوك » تُجلي 300 سائح من فندق بالغردقة

بسيوني الوكيل 24 أغسطس 2018 09:57

"هل قُتلا بالغاز؟.. شركة توماس كوك تجلي جميع السياح البالغ عددهم 300 من فندق بمصر، حيث توفي زوجان بريطانيان، في ظل مخاوف زملائهم من أنهما قد تعرضا لغاز أول أكسيد الكربون السام"..  تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "ذا صن" البريطانية تقريرا حول وفاة سائحين بريطانيين في فندق بمدينة الغردقة بالبحر الأحمر.

وكان السائح البريطاني جيمس كوبر، البالغ من العمر 69 عاما، وزوجته سوزان البالغة من العمر 64 عاما قد فارقا الحياة بأحد فنادق الغردقة الثلاثاء الماضي. وتوقع أصدقاء الزوجين أن يكونا قد توفيا بسبب مستويات الكربون العالية في غرفتهما بالفندق، إلا أن الشركة تقول إن ظروف موتهما لا تزال غامضة.

 

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن الشركة السياحية أعلنت الليلة الماضية أنها أجلت جميع السياح من الفندق ذو الخمس نجوم كإجراء احترازي بعد أن اتضح أن نزلاء آخرين أصيبوا بمرض.

 

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم الشركة قوله:" نشعر بحزن عميق جراء وفاة اثنين من عملائنا، أحدهما كان مخلصا وعضوا قديما في شركتنا .. نحن ندعم محبيهما ونحقق في الأمر بشكل عاجل."

 

وفي بيان إضافي أوضحت الشركة أنها سوف تعرض على عملائها الفرصة للانتقال لفندق آخر في الغردقة أو العودة لبلادهم.

 

وأضاف المتحدث باسم الشركة:" السلامة دوما هي أولويتنا الأولى ولذلك كإجراء احترازي أخذنا قرارا بنقل جميع عملائنا من هذا الفندق .. نتفهم أن هذا مزعج لمن يقضون إجازة، لكن نعتقد أن هذا هو الشيء الصحيح لكي نفعله".

 

وأضاف:" نحن نواصل العمل عن كثب مع إدارة الفندق وندعم السلطات في تحقيقاتها".

 

يأتي هذا في الوقت الذي أصدرت فيه محافظة البحر الأحمر، بيانا صحفيا باللغتين العربية والإنجليزية، حول ملابسات وفاة السائحين.

 

وأفاد بيان المحافظة، أن السائح جيمس كوبر، قد فارق الحياة بغرفته الفندقية بأحد فنادق الغردقة الساعة الحادية عشر صباح يوم الثلاثاء الموافق الحادي والعشرون من أغسطس الجاري، وتبين بعد الكشف الطبي على المذكور في الحال أنه أصيب بهبوط حاد في الدورة الدموية، وتوقف مفاجئ في عضلة القلب، وقد تم على الفور نقل الجثمان إلى ثلاجة حفظ الموتى بمستشفى الغردقة العام.

 

وأوضح البيان أن مفتش الصحة قام بالكشف على الجثمان، وأثبت بالتقرير الطبي أن سبب الوفاة هو توقف مفاجئ بعضلة القلب وفشل في وظائف التنفس؛ مما أكد عدم وجود شبهة جنائية حيال وفاة المذكور.

 

وتابع البيان، أنه وفِي تمام الساعة الرابعة عصرا تم نقل السيدة سوزان كوبر، ٦٤ سنة، إلى مستشفى الأصيل بحالة إغماء وتم إجراء إنعاش قلبي لها لمدة ٣٠ دقيقة وفي هذه الأثناء فارقت الحياة في تمام الساعة الخامسة واثني عشر دقيقة. وتم على الفور نقل الجثمان لثلاجة مستشفى الغردقة العام.

 

واختتم بيان المحافظة:" قام مفتش الصحة بالكشف على الجثمان وأثبت بتقريره الطبي أن سبب الوفاة هو توقف الدورة الدموية ووظائف التنفس لديها، ولا توجد أي شبهة جنائية نحو ذلك. وقد أمرت النيابة العامة بالاستماع لأقوال الابنة وتشريح الجثامين واتخاذ الإجراءات القانونية وإبلاغ السفارة لاتخاذ إجراءاتها لنقل الجثامين وإنهاء الأوراق الخاصة بذلك".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان