رئيس التحرير: عادل صبري 12:22 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

واشنطن بوست: في الهند.. «هتلر» يحتج على قرارات رئيس الوزراء

واشنطن بوست: في الهند.. «هتلر» يحتج على قرارات رئيس الوزراء

صحافة أجنبية

نارامالي سيفابراساد مرتديا زي هتلر

واشنطن بوست: في الهند.. «هتلر» يحتج على قرارات رئيس الوزراء

جبريل محمد 11 أغسطس 2018 18:46

قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية: إن النائب الهندي "نارامالي سيفابراساد" يسلك طرقًا مختلفة للاحتجاج على القرارات التي تتخذها الحكومة من بينها ارتداء ملابس لشخصيات شهيرة مثل أحد الإله الهندوسي، والزعيم النازي أدولف هتلر.

 

وأضافت الخميس الماضي، اتخذ النائب شكلا جديدًا من أشكال الاحتجاج، حيث ظهر في البرلمان وهو يرتدي زي "أدولف هتلر"، وأدَّى تحية النازي للصحفيين، مشيرًا إلى أنَّ ملابسه كانت تحذيرًا لرئيس الوزراء ناريندرا مودي.

 

وقال للصحفيين وهو يتحدث عن هتلر: "كنت جشعًا للسلطة، ونتيجة لذلك أصبحت مسؤولة عن الحرب العالمية الثانية، والتي أسفرت عن وفاة الملايين من الناس، وفي النهاية قتلت نفسي.. وأنصح مودي ألا يسلك هذا الاتجاه".

 

وبحسب الصحيفة لم تثر الشخصية غضب النواب، فانتحال شخصية الديكتاتور الألماني المسؤول عن مقتل ملايين الأشخاص خلال الحرب العالمية الثانية، بما في ذلك إبادة ما يقرب من 6 ملايين يهودي، أثار غضبًا قليلًا في بلد لا يعتبر هتلر موضوعًا مزعجًا مثل أماكن أخرى، وتمتلك الهند تاريخًا في استخدام اسم هتلر كعلامة تجارية.

 

وظهر هتلر في كتاب أطفال عام 2016 عن قادة ملهمين إلى جانب ناريندرا مودي، والرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، والرئيس السابق لجنوب إفريقيا نيلسون مانديلا.

 

وقد يكون الاهتمام الغريب والإعجاب في بعض الأحيان بهتلر لأنّ المحرقة لا تدرس في العديد من المدارس الهندية، ووجدت دراسة عام 2015 أن الكتب المدرسية الهندية نادرا ما تستخدم مصطلح "الهولوكوست" عند وصف أحداث في الحرب العالمية الثانية.

 

ونقلت الصحيفة عن "أنيرود ديشباندي" أستاذ في جامعة دلهي قوله:" لم يسبق للهنود تجربة ما فعله هتلر، على عكس الغرب والروس".

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان