رئيس التحرير: عادل صبري 03:15 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

لهذه الأسباب.. ألمانيا تدرس عودة التجنيد الإلزامي

لهذه الأسباب.. ألمانيا تدرس عودة التجنيد الإلزامي

صحافة أجنبية

ألمانيا تدرس عودة التجنيد الإجباري

لهذه الأسباب.. ألمانيا تدرس عودة التجنيد الإلزامي

أحمد عبد الحميد 06 أغسطس 2018 20:55

قالت صحيفة "فرانكفورتر الجماينه"الألمانية إن الحكومة الاتحادية بقيادة المستشارة أنجيلا ميركل تدرس إعادة فرض التجنيد العسكري الإلزامي نظرا للنقص الحاد في صفوف العديد من وحدات  الجيش ومؤسسات أخرى منذ تعليق العمل بهذا النظام.

 

الصحيفة  المذكور ة أجرت حوارا  مع كبير الضباط الألمان  فى حلف الناتو "ايجون رامس" الذي رحب بتفكير  الحكومة في إعادة الخدمة العسكرية الإلزامية  للشباب والشابات واصفًا ذلك بالاقتراح المعقول.

 

وأوضح "رامس"، أن  الوضع الشخصي لوزارة الدفاع،  بالنسبة لخدمة التمريض ، ولفرق الإطفاء الطوعية ، والصليب الأحمر الألماني والعديد من المؤسسات الأخرى ، التي تعتني بالصالح العام ، أصبح أكثر صعوبة منذ تعليق الخدمة العسكرية قبل سبع سنوات.

 

وأشار إلى أن  بعض كبار الضباط الألمان يخافون من أعباء التدريب المتزايد حال عودة التجنيد الإلزامي لكن هذه المخاوف ليست فى صالح وزارة الدفاع، بحسب رأيه.

 

وأشار الجنرال الألمانى السابق إلى أن نفس الضباط الألمان المتخوفين، رأوا بأنفسهم كيف انكمشت  الخدمة العسكرية.

 

وبحسب "رامس" فإن فرض خدمة عسكرية أقل من عام  لا معنى له.

 

وأشار إلى أن  آخر مدة للخدمة العسكرية ستة أشهر لم تكن أكثر من مجرد دورة تدريبية.

 

ولفت إلى أن التجنيد الإجباري يمكن عودته من خلال سن  قانون بسيط، دون  الحاجة لتغيير في القانون الأساسي ، كما هو الحال في مسألة  إدخال عام إلزامي على القانون.


وعن إرسال  المجندين إلى  البعثات الأجنبية، صرح رامس بأنه  يجب التفكير في ذلك جيدًا، حيث  كان ذلك بناء على  قرار سياسى في التسعينات تحت قيادة وزير الدفاع آنذاك "فولكر روهي".

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان