رئيس التحرير: عادل صبري 08:18 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الجارديان: رغم الاشتباكات الدموية.. زيمبابوي تنجو من الحرب الأهلية

الجارديان: رغم الاشتباكات الدموية.. زيمبابوي تنجو من الحرب الأهلية

صحافة أجنبية

الشرطة تنتشر بشكل كبير في العاصمة

الجارديان: رغم الاشتباكات الدموية.. زيمبابوي تنجو من الحرب الأهلية

جبريل محمد 02 أغسطس 2018 15:58

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إن زيمبابوي نجت من الحرب الأهلية حتى الآن، وعاد الهدوء للعاصمة الخميس، بعد يوم من مقتل ثلاثة أشخاص خلال اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين على خلفية الانتخابات الرئاسية التي عقدت نهاية الشهر الماضي، مع تكثيف الشرطة لتواجدها في الشوارع.

 

وأضافت، بعد أقل من 72 ساعة من إغلاق صناديق الاقتراع في الانتخابات الرئاسية في زيمبابوي التي تعتبر الأولى منذ سقوط روبرت موجابي العام الماضي، ووصفت بأنها بداية عهد جديد للبلاد، قام الجنود بدوريات في شوارع العاصمة، مطالبين الجميع بالذهاب إلى منازلهم.

 

وتابعت، إن مكتب البريد الرئيسي والبنوك والعديد من المتاجر أغلقت اليوم الخميس، وظلت حركة المرور خفيفة، وحلقت طائرات هليكوبتر في سماء البلاد، مع وجود بقايا متناثرة وعلامات على مشاهد العنف التي حدثت في اليوم السابق.

 

ونقلت الصحيفة عن ميلدريد ماسار عامل الفندق قوله :" نحن خائفون.. لا نعرف ما الذي سيحدث الآن.. لا بد من كسب لقمة العيش، ولكن أود أن أكون في المنزل الآن".

 

ومن غير الواضح من الذي أمر الجنود بالخروج للشوارع لفض التظاهرات الأربعاء، لكن المصادمات والإصابات الناتجة عنها تشكل ضربة قوية للجهود التي يبذلها حزب "زانو-بي إف" الحاكم لتحسين صورته.

 

ورغم إعلان النتائج البرلمانية، إلا أن نتيجة الانتخابات الرئاسية ما زالت غير معروفة، وأثارت مخاوف المعارضة من التلاعب فيها.

 

وقال "إمرسون منانجاجوا" ، الذي حل محل موجابي كرئيس إنه كان "على اتصال" مع زعيم المعارضة ، نيلسون تشاميسا ، "لمناقشة كيفية تهدئة الأمور، يجب علينا الحفاظ على هذا

الحوار من أجل حماية السلام".

 

ودعا إلى إجراء تحقيق مستقل في الوفيات الأربعاء وقدم تعازيه لأسر الضحايا، وقال "هذه الأرض هي موطن للجميع .. ونحن سوف نغرق أو نسبح معا".

 

وطمأن الاتصال وكلمات منانغاجوا التصالحية بعض المراقبين في هراري، رغم وجود قلق كبير بشأن ما قد يحدث في الأيام المقبلة، ونفاد الصبر نتيجة إعلان الانتخابات الرئاسية.

 

لجنة الانتخابات في زيمبابوي لديها حتى يوم السبت لإعلان الفائز وفقا للقانون، وقالت إنها سوف تعلن عن النتائج "قريباً جداً" ونفت أنها سمحت للحزب الحاكم بالتلاعب في التصويت.

 

وفي أماكن أخرى، كان العاملون المتوترون يركضون في سيارات الأجرة والحافلات، حيث كانت الشوارع تفرغ بسرعة، ولم ترد تقارير عن احتجاجات خارج هراري.

 

وفي مؤتمر صحفي في وقت متأخر من الأربعاء، قال وزير الشؤون الداخلية "أوبرت مبوفو"، إن" الحكومة لن تتسامح مع ما حدث اليوم.. ربما تكون المعارضة فسرت صمتنا على أنه ضعف، وأعتقد أنهم يختبرون عزيمتنا".

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان