رئيس التحرير: عادل صبري 04:04 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

«ديلي ميل»: قوات بريطانية خاصة لحماية سفن البحر الأحمر من الحوثي

«ديلي ميل»: قوات بريطانية خاصة لحماية سفن البحر الأحمر من الحوثي

صحافة أجنبية

مضيق باب المندب

«ديلي ميل»: قوات بريطانية خاصة لحماية سفن البحر الأحمر من الحوثي

بسيوني الوكيل 31 يوليو 2018 10:59

كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن انتقال فريق من القوات البريطانية الخاصة إلى مضيق باب المندب في البحر الأحمر لحماية شاحنات النفط البريطانية، عقب اعتداء قوات الحوثي المتمردة على سفينة شحن.

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن القوات الخاصة التي تدفقت إلى ميناء في جيبوتي على أهبة الاستعداد لحماية الشاحنات البريطانية المسجلة في المنطقة.

 

وأوضحت ان نشر الفريق الذي يضم 20 من قوات النخبة في سلاح القوارب الخاصة جاء بعد أن هاجمت قوات الحوثي سفينة نفط في ظل احتدام الصراع على المياه الدولية.

 

 ومن المقرر أيضاً أن تنتشر قوات من طراز "فرقاطة 23" ، في المنطقة خلال الأسابيع المقبلة للانضمام إلى فريق عمل متعدد الجنسيات.

والهدف من مهمة الائتلاف الذي يضم 150 فردا هو وقف الهجمات الإرهابية في البحر الأحمر والمحيط الهندي التي تهدد السفن التجارية.

 

وهناك مخاوف من أن تهدد أي سفينة شحن تالفة أو محتجزة في الممر المائي الضيق واردات المملكة المتحدة من الوقود.

 

ويمتلك فريق قوات التحالف الخاصة القدرة على إطلاق طائرات بدون طيار من قاعدة "كامب ليمونير" السرية في جيبوتي.

 

ويمكنه أيضًا شن غارة ضد أي مهاجمين باستخدام طائرات هليكوبتر.

 

وتستورد بريطانيا 90% من نفطها من الشرق الأوسط ولديها دوريات منتظمة لسفن حربية في المنطقة كجزء من مبادرة الناتو لحماية ومرافقة السفن التجارية العابرة عبر خليج عدن والبحر الأحمر في طريقهم إلى قناة السويس.

 

وأعلن وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، ليل الأربعاء 25 يوليو، أنّ بلاده "ستوقف بشكل مؤقت" كل شحنات الخام التي تمر عبر مضيق باب المندب بعد أن تعرضت ناقلتان نفطيتان سعوديتان في وقت سابق للهجوم من جانب الحوثيين.

 

 وتقود السعودية منذ ثلاث سنوات تحالفًا عسكريًا ضد الحوثيين الموالين لإيران في اليمن الذين سيطروا على معظم أنحاء شمال البلاد بما في ذلك العاصمة صنعاء مما دفع الحكومة المدعومة من السعودية للفرار إلى المنفى عام 2014.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان