رئيس التحرير: عادل صبري 09:51 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

صور| لتحمل السياح البدناء.. جزيرة يونانية تهجن حميرها بالبغال

صور| لتحمل السياح البدناء.. جزيرة يونانية تهجن حميرها بالبغال

صحافة أجنبية

زيادة في أعداد السياح البدناء القادمين للجزيرة

صحيفة بريطانية:

صور| لتحمل السياح البدناء.. جزيرة يونانية تهجن حميرها بالبغال

بسيوني الوكيل 30 يوليو 2018 14:38

" السياح البدناء يصيبون الحمير التي تحملهم في أنحاء جزيرة سانتوريني اليونانية بالعرج، ما يجبر السكان المحليين على تزويجهم بالبغال لجعلهم أكثر قوة" .. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية حول معاناة الحمار الذي يستخدم في النشاط السياحي بالجزيرة كوسيلة مواصلات أساسية.

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن الحمير في الجزيرة الخلابة يصيبها العجز بسبب حملها سياح بدناء ولذلك يلجأ السكان المحليون لتهجينهم مع البغال حتى ينتجوا أنواعا قادرة على حمل سياح أثقل.

 

ويصل الجزيرة خلال ذروة أشهر الصيف الممتدة بين مايو وأكتوبر، ما يصل إلى 5 سفن يوميا تحمل نحو 1200 سائح لمشاهدة منازلها البيضاء الساحرة.

 

وتشتهر الجزيرة بتضاريسها الجبلية، وتستخدم الحمير بشكل تقليدي لنقل الأشخاص في المناطق المتدرجة الشهيرة التي لا تستطيع المركبات الوصول إليها مثل العاصمة فيرا.

 

لكن نشطاء حقوق الحيوان يزعمون أنه في ظل زيادة السمنة، فإن الحيوانات تجبر على حمل أوزان أثقل لساعات طويلة، على مدار سبعة أيام في الأسبوع دون مأوى أو راحة أو ماء، بحسب الصحيفة التي أشارت إلى أن، هذه الحيوانات تترك بجروح في العمود الفقري وجروح مفتوحة نتيجة استخدام سروج غير مناسبة.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم جمعية سانتوريني الخيرية لمساعدة الحمير قوله :" تمت التوصية بألا تحمل الحيوانات أكثر من 20% من أوزانها.. السياح البدناء يجتمعون مع نقص الظل والماء، وطرق المتدرجة وهو ما يسبب هذه المشكلة".

 

كريستينا كالودي البالغة من العمر 42 عاماً انتقلت إلى من أثينا إلى الجزيرة قبل 10 سنوات وأقامت جمعية رعاية حيوانات سانتوريني لمساعدة الحمير المنهكة.

 

وقالت إنها لاحظت في السنوات العشر الأخيرة أن عدد السياح الصابين بزيادة الوزن الذين يصلون إلى الجزيرة من أمريكا وروسيا والمملكة المتحدة قد تضاعف ثلاث مرات.

ويقول السكان المحليون إن الحمير تعمل يوميا 4 أو 5 رحلات إلى مدينة فيرا ذات البيوت البيضاء الرائعة في درجة حرارة تصل إلى 30 درجة مئوية وغالبا دون راحة أو حماية من الشمس والسروج غير المناسبة وبدون ماء.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان