رئيس التحرير: عادل صبري 08:31 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بلومبرج : القروض المتزايدة تضرب جيوب السعوديين

بلومبرج : القروض المتزايدة تضرب جيوب السعوديين

صحافة أجنبية

قروض السعوديين تتزايد من أجل تعليم الأبناء

بلومبرج : القروض المتزايدة تضرب جيوب السعوديين

بسيوني الوكيل 25 يوليو 2018 11:56

قالت وكالة "بلومبرج" الأمريكية إن المواطنين السعوديين يقترضون أكثر من العام الماضي مرتين أو ثلاث مرات، في ظل مساعي الحكومة لتدبير الموارد المالية ما تسبب في غلاء تكاليف المعيشة.

 

وأوضحت الوكالة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني أنه منذ بداية 2018، رفعت الحكومة أسعار الوقود والخدمات، وأدخلت ضريبة القيمة المضافة وفرضت ضريبة على بعض العمال الأجانب المؤقتين الذين لا يخضعون لرعاية صاحب العمل.

 

ورأت أنه في الوقت الذي تهدف فيه السلطات لزيادة الإيرادات دون وقف النمو الاقتصادي، فإن أحدث بيانات القروض الرسمية تشير إلى أن هذه السياسة تضرب المواطنين العاديين في حافظات نقودهم.

  

وهم هذا يقول جاسون توفي الاقتصادي المتخصص في الأسواق الناشئة في شركة "كابيتال إيكونوميز" في لندن :" الاحتياجات المالية المنزلية تتزايد لذلك يتحول الناس إلى الائتمان من أجل تمويل نفقات التذكرة الكبيرة المتمثلة في السيارات والأثاث ونفقات الحياة اليومية".

 

 

ووفقا لهيئة النقد السعودية، فإن القروض المخصصة لمساعدة المواطنين في إدخال أبناءهم في المدارس والكليات زادت ثلاث مرات في الربع الأول من هذا العام مقارنة بالعام الماضي، حيث بلغت 3.69 مليار ريال مقارنة 1.02 مليار ريال.

 

كما اقترض المستهلكون المزيد لشراء الأثاث والسيارات، حيث قفزت القروض بنسبة 152٪ و 85٪ على التوالي.

 

وتشكل خطوات دعم خزينة الدولة جزءًا من خطة رؤية ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان 2030 التي تهدف إلى التخلص من اعتماد البلاد على صادرات النفط.

 

وارتفعت الأسعار على المستهلك منذ أن أدخلت الحكومة إجراءاتها لتحقيق التوازن في الميزانية، مع تحول الانكماش في الميزانية العام الماضي إلى معدل تضخم يقترب من 3٪.

 

من جانبه يقول دانييل ريتشاردز، المحلل المتخصص في شؤون الشرق الأوسط وأفريقيا في بنك الإمارات دبي الوطني إن:" المواطنون على الأرجح لديهم موارد مالية أقل لدفع رسوم التعليم بعد أن تقلصت دخولهم خلال العامين الماضيين".

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان