رئيس التحرير: عادل صبري 06:24 صباحاً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

قمة الـ20: الاقتصاد العالمي يواجه مخاطر متزايدة.. والدول النامية أفضل استعدادا

قمة الـ20: الاقتصاد العالمي يواجه مخاطر متزايدة.. والدول النامية أفضل استعدادا

صحافة أجنبية

قمة مجموعة العشرين

قمة الـ20: الاقتصاد العالمي يواجه مخاطر متزايدة.. والدول النامية أفضل استعدادا

محمد البرقوقي 24 يوليو 2018 14:44

النمو العالمي يظل قويا والكثير من البلدان ذات الأسواق الناشئة مستعدة على نحو أفضل لمواجهة الأزمات، لكن المخاطر التي يواجهها الاقتصاد العالمي قد تزايدت.

 

هذا ما خلص إليه وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية  في بيانهم الختامي الذي جاء في نهاية اجتماعهم في قمة المجموعة العشرين التي عُقدت على مدار يومين في العاصمة الأرجنتينية بيونس آيرس، وفقا لما نشرته صحيفة "ساوث تشاينا مورنينج بوست" الصينية الصادرة باللغة الإنجليزية.

 

وذكر البيان أن المخاطر الأساسية "ترفع المخاطر المالية، والتوترات التجارية والجيوسياسية، والاضطرابات العالمية، وعدم المساواة والنمو الضعيف هيكليا".

 

وفيما قالت كندا وأستراليا إن الولايات المتحدة الأمريكية ملتظمة بالتجارة الحربة المنفتحة، تحدث الأوروبيون بلغة أكثر صرامة حول السياسات التجارية التي تتبناها الإدارة الأمريكية.

 

وطالب وزير المالية الفرنسي برونو لو مير  الولايات المتحدة الأمريكية بالعودة إلى المنطق، مؤكدا أن الاتحاد الأوروبي لن يتفاوض حول القضايا التجارية.

 

كان المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية، بيار موسكوفيسي، قال في وقت سابق إن "الاتحاد الأوروبي سيستجيب لأي تهديدات جديدة تتعلق بفرض رسوم إضافية جديدة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب".

 

وأغضب ترامب دول الاتحاد الأوروبي بفرض رسوم جمركية على وارادات الألمنيوم والصلب.

 

وجاءت المناقشات في مجموعة العشرين في الأرجنتين خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد تهديد ترامب بفرض رسوم على الصادرات الصينية إلى الولايات المتحدة.

 

كان لد ترامب قد قال إن الاتحاد الأوروبي يستغل الولايات المتحدة، في إشارة إلى غرامة قياسية، فرضها الاتحاد الأوروبي بقيمة 5 مليارات دولار على شركة غوغل.

 

وغرد ترامب قائلا: "لقد قلت لكم ذلك! الاتحاد الأوروبي فرض غرامة بقيمة 5 مليارات دولار، على واحدة من أكبر شركاتنا، غوغل. لقد استغلوا الولايات المتحدة فعلا، لكن ذلك لن يستمر لفترة طويلة".

 

وفرضت المفوضية الأوروبية غرامة مؤخرا على شركة "جوجل" قدرها 4.3 مليار يورو، بسبب ممارسات احتكارية عن طريق نظام تشغيل أندرويد.

 

وأمر مسؤولون بالاتحاد الأوروبي شركة «جوجل» بالتوقف عن استخدام نظام تشغيل الهواتف المحمولة أندرويد، من أجل حجب منافسيها وسط توقعات بأن يزيد ذلك التوتر في العلاقات التجارية بين واشنطن وبروكسل

 

والغرامة الأوروبية الجديدة المفروضة على الشركة هي تقريبا ضعف الغرامة السابقة، التي فرضتها المفوضية الأوروبية على الشركة العام الماضي، لكنها تساوي ما يزيد قليلا على عائدات الشركة الأم "ألفابيت إنك" خلال أسبوعين.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان