رئيس التحرير: عادل صبري 09:40 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

إذاعة أوروبية: هل يلعب ترامب بـ«ذيل الأسد» ويشعل حربا مع إيران؟

إذاعة أوروبية: هل يلعب ترامب بـ«ذيل الأسد» ويشعل حربا مع إيران؟

صحافة أجنبية

دونالد ترامب وحسن روحاني

إذاعة أوروبية: هل يلعب ترامب بـ«ذيل الأسد» ويشعل حربا مع إيران؟

محمد البرقوقي 22 يوليو 2018 14:05

 

حذر الرئيس الإيراني حسن روحاني نظيره الأمريكي دونالد ترامب من انتهاج سياسات عدائية إزاء طهران، قائلا:" ينبغي أن تعلم أمريكا... الحرب مع إيران هي أم كل الحروب".

 

 

جاء هذا في سياق تقرير نشره الموقع الإلكتروني لإذاعة أوروبا الحرة "راديو فري يوروب" والذي سلط فيه الضوء على تنامي الحرب الكلامية بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران والتي أعقبت فترة هدوء نسبي بين واشنطن وطهران بعد إبرام الاتفاق النووي التاريخي بين البلد الشيعي والقوى الست الكبرى العالمية، قبل أن تنسحب أمريكا من الاتفاق.

 

وأضاف روحاني في تصريحات أدلى بها خلال كلمته أمام مجموعة من الدبلوماسيين اليوم الأحد، و نقلتها وكالة "إرنا" الإيرانية الرسمية:" يا سيد  ترامب لا تعبث بذيل الأسد".

 

وفي مايو الماضي أعلن ترامب سحب بلاده من الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه في العام 2015، وأعاد فرض العقوبات على طهران، وهي الخطوة التي لاقت انتقادات حادة من قبل الأخيرة.

 

وذكر روحاني أن الضغوط عززت الوحدة الوطنية في بلاده، مردفا:" أصبحنا أكثر وحدة من ذي قبل. والتهديدات توحدنا." وأكمل:" سنهزم حتما أمريكا".

 

واتهم روحاني الولايات المتحدة بالعمل على إضعاف و"الإطاحة" بـ المؤسسة الدينية، وخلق انقسامات في إيران.

 

وتابع:" لستم في وضع يتيح لكم تحريض الإيرانيين على أمن ومصلحة إيران".

وأتم:" أنتم تعلنون الحرب على الشعب الإيراني ثم تزعمون أنكم تدعمونه".

 

كان مسؤولون أمريكيون مطلعون قد صرحوا لوكالة "رويترز" بأن إدارة ترامب أطلقت حملة من الخطب والرسائل الموجهة عبر الإنترنت بهدف إثارة الاضطرابات والضغط على طهران لإنهاء برنامجها النووي ودعمها لجماعات مسلحة.

 

وقال المسؤولون إن الحملة تسلط الضوء على عيوب الزعماء الإيرانيين مستخدمة أحيانا معلومات مبالغا فيها أو تتناقض مع تصريحات رسمية أخرى بما في ذلك تصريحات لإدارات سابقة.

 

وسخر روحاني من تهديد ترامب بإيقاف صادرات النفط الإيرانية قائلا إن إيران تتمتع بموقع مهيمن في الخليج ومضيق هرمز، الممر الرئيسي لشحن النفط.

كان الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي قد أيد  تصريح روحاني بأن إيران قد تمنع صادرات النفط الخليجية إذا ما تم إيقاف صادراتها.

 

وجاء تهديد روحاني الواضح الشهر الجاري بعرقلة شحنات النفط من البلدان المجاورة ردا على محاولات واشنطن إجبار جميع البلدان على وقف شراء النفط الإيراني.

 

وهدد مسؤولون إيرانيون من قبل بإغلاق مضيق هرمز ردا على أي تحرك عدواني من جانب الولايات المتحدة.

 

وكانت واشنطن تخطط في بادئ الأمر لإغلاق أسواق النفط العالمية تماما في وجه إيران بعد قرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي وطالبت الدول الأخرى برفض  شراء الخام من طهران بحلول نوفمبر المقبل.

 

وقد تتراجع صادرات النفط الإيرانية ما يصل إلى الثلثين بحلول نهاية العام بسبب العقوبات الأمريكية الجديدة مما سيضع أسواق النفط تحت ضغط هائل بسبب نقص الإمدادات في دول أخرى.

 

النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان