رئيس التحرير: عادل صبري 10:04 مساءً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

عالمة ألمانية: الشرق الأوسط يصدّر لنا العنف الجنسي

عالمة ألمانية: الشرق الأوسط يصدّر لنا العنف الجنسي

صحافة أجنبية

عالمة الأنثروبولوجيا الألمانية "سوزان شرويتر"

عالمة ألمانية: الشرق الأوسط يصدّر لنا العنف الجنسي

أحمد عبد الحميد 18 يوليو 2018 18:54

زعمت  عالمة الأنثروبولوجيا الألمانية "سوزان شرويتر" أن هناك موجة عنف جنسي قادمة على أوروبا من بعض مهاجري الشرق الأوسط دافعها الرئيسي كراهية النساء.

 

 

جاء ذلك فى تقرير مجلة "زينيت"، الألمانية.

 

وأضافت شرويتر  أن التحدث في ألمانيا عن مثل هذا الموضوع، بات من المحظورات الإعلامية، لكن ذلك لم يثنها عن مكافحة الظاهرة.

 

وبحسب المجلة الألمانية، منذ ما يقرب من عشرين عامًا ، أجرت "شرويتر" بحوثا بين أوساط الشباب في بلدان بالشرق الأوسط مثل مصر.

 

وأشارت "زينيت" إلى أن  اهتمام شروتر بالموضوع تكرر بعد الاعتداءات الجنسية التي نفذها مهاجرون  ليلة رأس السنة 2015 في كولونيا.

 

ولفتت خبيرة الاجتماع أن العنصرية ضد  الأنماط الشبابية المهاجرة   تتخذ كمبرر للعنف الجنسي.

 

ونوهت إلى أن البعض يحاول يبرر العنف الجنسي بالضعف  أمام  الإغراء المنبثق من النساء.

 

الاعتداء الجنسي الذى وقع ليلة رأس السنة في كولونيا يمثل شكلًا اجتماعيًا محددًا للفشل الأخلاقي.

 

وبحسب العالمة الألمانية، يدرك الجناة جيداً أنهم يتصرفون بشكل خاطئ. لكنهم يبررون ذلك بأنهم غير  مسؤولين عن سلوك الآخرين.

 

عدم السيطرة الهرمية الاجتماعية يقود بالتالى إلى  ضعف النفس ، وانعدام الخوف من العواقب.

 

ومضت تقول:   "العثور على مثل هذا النمط من الفشل الأخلاقي في أوروبا وأمريكا الشمالية ، ممكنًا ، وتعانى معظم الحالات المصابة من الوحدة، وبعضهم   يلجأ إلى الانتحار".

 

 

وفقا للباحثة الألمانية،  مارس معظم  الشباب  التحرش بالنساء ولا يتوقعون أن تتم معاقبتهم على ما اقترفوه.

 

 اعتداءات  ليلة رأس السنة الجديدة 2015 في كولونيا  أعقبتها إجراء مناقشة مختلفة في وسائل الإعلام والسياسة في ألمانيا ، والبحث عن مناهج بناءة موجهة نحو الحلول.

 

وجرى  التعرف على مرتكبي العنف الجنسي ، وتمت إدانتهم ، الأمر الذى اعتبرته الباحثة الألمانية هامًا للغاية،  لأن أهم سبب يجعل الرجال يسمحون لأنفسهم بمضايقة النساء ومهاجمتهم،  هو أنهم لا يتوقعون عقوبات رادعة.

 

الوعي بعدم الإفلات من العقاب يسهم فى حل المشكلة، ويجعل  الرجال يتصرفون بشكل أكثر مسؤولية، بحسب "شرويتر"

 

لكن باحثين آخرين اتهموا شرويتر بالمبالغة الشديدة بحسب   مجلة "زينيت" الألمانية، المهتمة بشئون الشرق الأوسط.

 

نشرت  "شرويتر"، مؤخرا مقالات في صحف عالمية  مثل "فرانكفورتر ألجماينه تسايتونج"، الألمانية  و"نويه تسورشر تسايتونج" السويسرية، موضحة أن العنف ضد المرأة يتخذ  أشكالًا محددة اجتماعيًا وثقافيًا.

 

رابط النص الأصلي

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان