رئيس التحرير: عادل صبري 05:18 مساءً | الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م | 07 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

إذاعة ألمانية: الإفتاء.. وسيلة مصر لتقليل الإنجاب

إذاعة ألمانية: الإفتاء..  وسيلة مصر لتقليل الإنجاب

صحافة أجنبية

شوقي علام مفتي الجمهورية

إذاعة ألمانية: الإفتاء.. وسيلة مصر لتقليل الإنجاب

أحمد عبد الحميد 09 يوليو 2018 21:53

قالت إذاعة "دويتشلاند فونك" الألمانية إن دار الإفتاء المصرية تمثل إحدى الوسائل الهامة التي تستعين بها الحكومة المصرية لتقليل الإنجاب ومكافحة معدلات المواليد المرتفعة.

 

وأشارت إلى أن مصر تركز بشكل خاص على مكافحة ظاهرة الزواج المبكر الذي يساهم في زيادة معدل المواليد، بالإضافة إلى إبراز دور المرأة كعضو ناشط في المجتمع لا يقتصر دورها على الإنجاب.

 

وبحوالي 95 مليون نسمة ، باتت مصر مكتظة بالسكان، مع إحتمالية زيادة السكان أضعافا مضاعفة،  وفي نفس الوقت، تعانى مصر من نقص  الموارد.

 

 ووافق الرئيس "عبد الفتاح السيسي"،  على برنامج  لمكافحة النمو السكانى محذرا من خطورة هذا التحدي.

 

وأضاف الرئيس أن   النمو السكاني هو أحد أكبر مشاكل مصر،  مثله مثل الإرهاب.

 

أوضحت الإذاعة الألمانية أن نهج الزواج المبكر،  وخاصة في المناطق الريفية ، يقوض عمليًا برامج تنظيم الأسرة.

 

 وينص  القانون المصري على  عدم جواز  زواج  الشباب إلا فى سن  الثامنة عشرة ، ولكن في المناطق الريفية في مصر ، هناك أئمة ما زالوا  يتبعون العادات  والتقاليد القديمة،  ويعتبرون البلوغ  نضوج جنسى فقط، وبالتالى يسمحون بزواج القصر.

 

وأباحت دار الإفتاء المصرية وسائل منع الحمل رغم معارضة شيوخ أزهريين.

 

ودعا الشيخ خالد عمران أمين الفتوى بدار الإفتاء إلى  استخدام وسائل منع الحمل.

 

وبحسب فتوى الشيخ خالد عمران، فإنه  يجب البدء  بتنظيم الأسرة قبل الحمل ، لأنه في الإسلام ، لا يجوز الإجهاض.

 

 وفي ثماني محافظات،  بدأت حملة تحت شعار "طفلين كفاية"،  تحاول  شرح أسباب  الدعوة لتنظيم الأسرة، وعدم  انجاب  العديد من الأطفال.

 

 

ونقلت الإذاعة  عن موظفة مصرية قولها إنها سعيدة ا  بإنجابها طفلين فقط رغم غضب زوجها الراغب في مولود ثالث.

 

واعتبرت الموظفة  زوجها  مثله مثل  معظم الرجال المصريين، الذين  يلومون نساءهم على عدم إنجاب المزيد من الأطفال.

 

نهاد أبو القمصان ، الناشطة المصرية المعروفة ، تتحدث يوميًا على قناة اليوتيوب التابعة لصحيفة "الوطن" اليومية،  عن  النساء اللواتي صنعن التاريخ في الأيام الأولى للإسلام.

 

ولفتت الإذاعة إلى توقعات بحصول المرأة على نسبة 25 %  في الانتخابات المحلية القادمة.

 

وسبق أن أكد "علي عبد العال"، رئيس مجلس النواب ، مطلع مايو المنصرم ، إجراء انتخابات المحليات قبل نهاية العام عقب إصدار قانون الإدارة المحلية الجديد.

 

وبحسب الإذاعة الألمانية، فإن  ثماني وزيرات في الحكومة المصرية، يتمتعن بخبرات جيدة فى مجال عملهن.

 

ويعزى تعزيز دور المرأة، إلى بنود الدستور ، الذي كان ساريًا منذ يناير ، 2014 والذي يضع النساء فى مكانة عالية،  وتشير الدراسات إلى أن النساء المتعلمات والعاملات لديهن عدد أقل من الأطفال.

 

  رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان