رئيس التحرير: عادل صبري 05:27 صباحاً | الأحد 22 يوليو 2018 م | 09 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

فيديو| ذا صن: وفاة غواص تايلاند قوضت آمال إنقاذ «فتية الكهف»  

فيديو| ذا صن: وفاة غواص تايلاند قوضت آمال إنقاذ «فتية الكهف»  

صحافة أجنبية

الفتية المحاصرون منذ 14 يوما تتراوح أعمارهم بين 11 و16 عاما

فيديو| ذا صن: وفاة غواص تايلاند قوضت آمال إنقاذ «فتية الكهف»  

بسيوني الوكيل 07 يوليو 2018 14:10

" توفي غواص أمس وهو يحاول أن يساعد لاعبي كرة القدم الصغار العالقين في كهف بتايلاند .. ومعه ماتت الآمال في عملية إنقاذ سهلة لـ 12 فتى ومدربهم"..

 

بهذه العبارة استهلت صحيفة "ذا صن" البريطانية تقريرا حول الصعوبات التي تواجه جهود إنقاذ الفتية العالقين في المغارة منذ 14 يوما.

 

 

وكان الفتيان البالغة أعمارهم بين 11 عاما و16 دخلوا مع مدربهم لكرة القدم إلى مغارة تهام لوانغ الواقعة شمال تايلاند عند الحدود مع بورما ولاوس، مساء الثالث والعشرين من يونيو بعد إنهاء تدريبهم الرياضي.

 

وأثناء وجودهم في داخلها، هطلت أمطار موسمية غزيرة أغرقت طريق الخروج،  ما دفع الفتية للصعود إلى تلة في أحد الكهوف بالمغارة.

 

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن عضو القوات البحرية التايلندية سامان كونان، 37 عاما، استنفذ الأكسجين الخاص به أثناء عودته من عملية تسليم أسطوانات أكسجين في الكهف المغمور بالمياه، حيث يتواجد الفريق المحاصر.

 

ونقلت الصحيفة عن أميرال البحرية أباكورن يوكونجكاو قائد القوات الخاصة في البحرية التايلاندية ، قوله :"في طريق عودة كونان للسطح، فقد وعيه، وحاول صديق مساعدته في الخروج، ولكنه توفي".

وفي بداية الأمر، كان المسئولون يخططون لمواصلة تقديم الإمدادات للفريق المحاصر لأكثر من 4 أشهر حتى ينحصر الماء بشكل كافي ويتمكنوا من الخروج، ولكن وفاة السباح المحنك سامان مقرونة بخبر انخفاض مستويات الأكسجين إلى 15% في الكهف - حيث أن المعدل الطبيعي هو 21% - فرض حقيقة وهي أن الوقت ينفد.

 

 

  وقال قائد البحرية التايلندية يوكونجكاو:" في البداية اعتقدنا أننا نستطيع البقاء لوقت طويل . الآن الأمور تغيرت. لدينا وقت محدود".

 

وأجرت فرق الإنقاذ في تايلاند أكثر من 100 عملية حفر السبت، في محاولة لإنقاذ الفتية العالقين،  حيث تعمل السلطات على إجلاء الفتيان من فوق بدلا من إخراجهم من خلال عملية غوص محفوفة بالمخاطر.

 

وقال قائد خلية الأزمة نارونغساك اوسوتاناكورن للصحافيين السبت "لقد قمنا بأكثر من مئة عملية حفر لكننا لم نحدد موقعهم بعد".

 

وأكد أن الأطفال في داخل الكهف "في صحة جيدة" رغم القلق من تراجع مستوى الأكسجين في الداخل".

 

وتستغرق الرحلة إلى الفتية 11 ساعة لغواص مخضرم حيث يقضي ، ست ساعات ذهابا وخمس إيابا.

 

ويمتد المسار على عدة كيلومترات وسط أراض وعرة وممرات ضيقة تغمرها المياه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان